انخفاض أسعار الذهب للأدنى لها هذا العام مع ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي للأعلى له في قرابة عام

تراجعت العقود الآجلة لأسعار الذهب خلال الجلسة الأمريكية لنشهد الأدنى لها منذ 22 من كانون الأول/ديسمبر الماضي وسط ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي للأعلى لها منذ 17 من تموز/يوليو الماضي وفقاً للعلاقة العكسية بينهما عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم وبالتزامن مع فعليات منتدي البنك المركزي الأوروبي للخدمات المصرفية المركزية في البرتغال.

في تمام الساعة 02:20 مساءاً بتوقيت جرينتش انخفضت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 آب/أغسطس المقبل 0.24% لتتداول حالياً عند 1,277.00$ للأونصة مقارنة مع الافتتاحية عند 1,280.10$ للأونصة، وسط ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.36% إلى مستويات 95.10 مقارنة بالافتتاحية عند 94.76.

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات سوق الإسكان التي أظهرت ارتفاع المنازل المبدوء إنشائها وتراجع تصريح البناء في الولايات المتحدة خلال أيار/مايو، حيث أوضحت قراءة مؤشر المنازل المبدوء إنشاؤها ارتفاعاً بنسبة 5.0% لنحو 1,350 ألف منزل مقابل تراجع بنسبة 3.1% عند نحو 1,286 ألف منزل في نيسان/أبريل الماضي، متفوقة على التوقعات التي أشارت لارتفاع بنسبة 1.9%  عند نحو 1,311 ألف منزل.

وفي نفس السياق، أظهرت قراءة مؤشر تصريح البناء تراجعاً بنسبة 5.0% لنحو 1,301 ألف تصريح مقابل ارتفاع بنسبة 0.9% عند نحو 1,364 ألف تصريح في نيسان/أبريل، بخلاف التوقعات التي أشارت لتراجع بنسبة 1.0% عند نحو 1,310 ألف تصريح، ويأتي ذلك قبيل ساعات من الحديث المرتقب لمحافظ بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول في فعليات منتدي البنك المركزي الأوروبي للخدمات المصرفية المركزية في البرتغال.

بخلاف ذلك، فقد كشف مجلس الذهب العالمي مؤخراً عن تراجع الطلب العالمي على المعدن الأصفر 7% خلال الربع الأول من العام الجاري 2018 إلى 973.5 طن متري، والذي يعد أدنى مستوى للطلب منذ الربع الأول من عام 2008، مضيفاً أن تراجع الطلب على الذهب كان بقيادة قطاع الاستثمار، وموضحاً أن إجمالي الاستثمار في المعدن الأصفر انخفض 27% إلى 287 طن مترى مقابل 393 طن متري في الربع الأول من العام الماضي 2017.

كما أفاد مجلس الذهب العالمي أن الاستثمار في السبائك والنقود الذهبية تراجع أيضا خلال الربع الأول 15%، بينما ارتفاع طلب البنوك المركزية على الذهب 42% إلى 116.5 طن متري، وبالأخص مع زيادة الطلب من قبل روسيا على المعدن الأصفر، في حين استقر الطلب على المجوهرات عند 487.7 طن متر خلال الربع الأول، وذلك بالتزامن مع نمو إمدادات المناجم 1% على الأساس السنوي خلال الربع الماضي إلى نحو 770 طن متري.

هذا وقد استقرت حيازات الذهب لدى صندوق إس-بي-دي-إر جولد ترست الذي يعد أكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب لليوم السادس على التوالي يوم الاثنين الماضي عند إجمالي 828.76 طن متري والذي يعد أدنى مستوى لها منذ 16 من شباط/فبراير الماضي، ويذكر أن حيازات الصندوق من الذهب ارتفعت في عام 2017 بنحو 3% إي بواقع 23.63 طن متري، بينما ارتفعت أسعار الذهب 13% في 2017.

الذهب يتماسك فوق أدنى مستوى فى 6 أشهر بدعم توقف صعود الدولار الأمريكي

ارتفعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الاثنين فى مستهل تعاملات الأسبوع ، لتتماسك فوق أدنى مستوى فى ستة أشهر المسجل فى وقت سابق من تعاملات يوم الجمعة ، يأتي هذا بدعم توقف صعود الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات العالمية.

ارتفعت أسعار الذهب بحوالي 0.3% حتى الساعة 10:50 بتوقيت جرينتش لتتداول عند مستوي 1,280.95$ للأونصة من مستوى الافتتاح 1,277.45$،وسجلت أعلى مستوي 1,282.48$ ، وأدنى مستوي 1,277.45$. 

فقدت أسعار الذهب خلال تعاملات الجمعة نسبة 1.7% ، فى أول خسارة خلال ثلاثة أيام ، وبأكبر خسارة منذ 15 أيار/مايو الماضي ، مع تسارع عمليات جني الأرباح من أعلى مستوى فى أربعة أسابيع 1,309.39$ للأونصة المسجل فى اليوم السابق ، وبفعل الاحتمالات القوية لقيام كبرى البنوك المركزية العالمية بتشديد السياسة النقدية.

وعلى مدار الأسبوع الماضي خسرت أسعار الذهب نسبة 1.5% ، فى ثاني خسارة خلال الثلاثة أسابيع الأخيرة ، بفعل قوة الدولار الأمريكي وضعف الطلب الاستثماري على المعدن كملاذ آمن.

رفع الاحتياطي الاتحادي “المركزي الأمريكي” الأسبوع الماضي أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس إلى نطاق 2.0% ، فى ثاني زيادة لأسعار الفائدة خلال 2018 ، وأشار إلى تسريع وتيرة تشديد السياسة النقدية خلال هذا العام ، ورفع توقعات دورة رفع أسعار إلى أربع مرات مستهدفا نطاق 2.5% من ثلاث مرات فى توقعاته السابقة.

وقرر المركزي الأوروبي أيضا إنهاء حقبة التحفيز النقدي فى كانون الأول/ديسمبر القادم ، فى أولى خطوات تشديد السياسة النقدية الأوروبية بداية من عام 2019 ، وأشار البنك إلى توقف قرار رفع أسعار الفائدة على مدى تحسن البيانات الاقتصادية فى منطقة اليورو.

تراجع مؤشر الدولار يوم الاثنين بنسبة 0.1% ، مواصلا هبوطه لليوم الثاني على التوالي ، مع استمرار عمليات التصحيح من أعلى مستوى فى 11 شهرا عند 95.13 نقطة ، عاكسا توقف صعود العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات العالمية ، الأمر الذي يدعم حاليا ارتفاع أسعار المعادن المقومة بالدولار نظرا للعلاقة العكسية بينهما.

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة  بالذهب ظلت يوم الجمعة دون أي تغيير يذكر وذلك لليوم الخامس على التوالي عند إجمالي 828.76 طن متري ،وهو أدنى مستوي منذ 16 شباط/فبراير.

ارتفاع أسعار الذهب متغاضية عن الاستقرار الإيجابي لمؤشر الدولار الأمريكي في أولى جلسات الأسبوع والأنظار على حديث دراغي

ارتفعت العقود الآجلة لأسعار الذهب خلال الجلسة الأمريكية لنشهد ارتدادها من الأدنى لها في ستة أشهر متغاضية عن الاستقرار الإيجابي لمؤشر الدولار الأمريكي بالقرب من الأعلى لها في سبعة أشهر وفقاً للعلاقة العكسية بينهما على أعتاب الكشف عن بيانات سوق الإسكان الأمريكي وحديث أعضاء اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح ووسط التطلع لتقديم محافظ البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي الملاحظات الافتتاحية لمنتدي البنك المركزي الأوروبي للخدمات المصرفية المركزية في البرتغال في وقت لاحق اليوم الاثنين.

في تمام الساعة 01:58 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفعت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 آب/أغسطس المقبل 0.37% لتتداول حالياً عند 1,283.20$ للأونصة مقارنة مع الافتتاحية عند 1,278.50$ للأونصة، بينما ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.06% إلى مستويات 94.85 مقارنة بالافتتاحية عند 94.79.

هذا وتترقب الأسواق حالياً عن الاقنصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم صدور قراءة مؤشر الإسكان من قبل الرابطة الوطنية لبناء المنازل والتي قد تعكس استقرار الاتساع خلال حزيران/يونيو عند ما قيمته 70 دون تغير يذكر عن ما كانت عليه في أيار/مايو الماضي، وتتوجه أيضا أنظار المستثمرين لما سوف يسفر عنه حديث عضو اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح ورئيس بنك اتلانتا الاحتياطي الفيدرالي رافائيل بوستك حيال التوقعات الاقتصادية والسياسة النقدية في نادي الروتاري في سافانا.

كما يتطلع المستثمرين عن كثب لما سوف يسفر عنه حديث رئيس بنك سان فرانسيسكو الاحتياطي الفيدرالي جون وليامز في تمام الساعة 09:00 مساءاً بتوقيت جرينتش مع تقديمه الملاحظات الختامية لمؤتمر الثقافة المصرفية الذي يستضيفه بنك نيويورك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك، ويأتي ذلك عقب ساعات من إقرار صانعي السياسة النقدية لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي رفع أسعار الفائدة إلى ما بين 1.75% و2.00% في اجتماع 12-13 حزيران/يونيو الأسبوع الماضي مع رفع توقعاتها لوتيرة تشديد السياسة النقدية.

وفي سايق أخر، تتطلع الأسواق أيضا عن كثب لفعليات منتدي البنك المركزي الأوروبي للخدمات المصرفية المركزية الذي سوف يفتتحه اليوم محافظ البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي وسوف يشارك فيه كل من محافظ بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول ونظيره محافظ البنك المركزي الياباني هاروهيكو كورودا لاحقاً، حيث من المرتقب أن نشهد خلال ذلك المنتدي يوم الأربعاء المقبل حلقة نقاش تجمع المحافظين الثلاثة لأكبر المصارف المركزية العالمية قد تعكس توجهات وقرارات صانعي السياسة النقدية لكبرى المصارف المركزية العالمية.

بخلاف ذلك، فقد كشف مجلس الذهب العالمي مؤخراً عن تراجع الطلب العالمي على المعدن الأصفر 7% خلال الربع الأول من العام الجاري 2018 إلى 973.5 طن متري، والذي يعد أدنى مستوى للطلب منذ الربع الأول من عام 2008، مضيفاً أن تراجع الطلب على الذهب كان بقيادة قطاع الاستثمار، وموضحاً أن إجمالي الاستثمار في المعدن الأصفر انخفض 27% إلى 287 طن مترى مقابل 393 طن متري في الربع الأول من العام الماضي 2017.

كما أفاد مجلس الذهب العالمي أن الاستثمار في السبائك والنقود الذهبية تراجع أيضا خلال الربع الأول 15%، بينما ارتفاع طلب البنوك المركزية على الذهب 42% إلى 116.5 طن متري، وبالأخص مع زيادة الطلب من قبل روسيا على المعدن الأصفر، في حين استقر الطلب على المجوهرات عند 487.7 طن متر خلال الربع الأول، وذلك بالتزامن مع نمو إمدادات المناجم 1% على الأساس السنوي خلال الربع الماضي إلى نحو 770 طن متري.

هذا وقد استقرت حيازات الذهب لدى صندوق إس-بي-دي-إر جولد ترست الذي يعد أكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب لليوم الخامس على التوالي يوم الجمعة الماضية عند إجمالي 828.76 طن متري والذي يعد أدنى مستوى لها منذ 16 من شباط/فبراير الماضي، ويذكر أن حيازات الصندوق من الذهب ارتفعت في عام 2017 بنحو 3% إي بواقع 23.63 طن متري، بينما ارتفعت أسعار الذهب 13% في 2017.

تداولات ضعيفة للذهب بعد تسجيل أعلى مستوى منذ أربعة أسابيع

شهد الذهب تداولا ضعيفة خلال جلسة اليوم الجمعة مع نهاية الأسبوع وذلك بعد الارتفاع الكبير الذي سجله يوم أمس وهو أعلى مستوى منذ أربعة أسابيع، قبل أن يقلص مكاسب الأمس بسبب قوة الدولار الأمريكي.

 

البنك المركزي الأوروبي قرر تثبيت سياسته النقدية والإبقاء على أسعار الفائدة ثابتة دون تغير، وأشار إلى انهاء برنامجه التحفيزي مع نهاية العام، ولكنه سيبقي على أسعار الفائدة عند ادنى معدلاتها لفترة أطول من الوقت.

 

تسبب هذا في دفع اليورو إلى الهبوط الحاد بينما ارتفع الدولار في المقابل ليكون التأثير سلبي على أسعار الذهب الذي قلص مكاسبه التي سجلها يوم أمس ليتداول اليوم بشكل ضعيف وفي نطاق ضيق.

 

تتداول أسعار الذهب حالياً عند المستوى 1301.49 دولار للأونصة بعد أن سجل أدنى مستوى عند 1300.25 دولار للأونصة وكان قد افتتح جلسة اليوم عند المستوى 1301.08 دولار للأونصة مسجلاً أعلى مستوى عند 1303.13 دولار للأونصة

الذهب ينزل مجددا دون 1,300$ للأونصة بفعل قوة الدولار الأمريكي

تراجعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الجمعة مجددا لدون 1,300$ للأونصة ، ضمن عمليات تصحيح وجني أرباح من أعلى مستوى فى أربعة أسابيع ، وبفعل قوة أداء الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات خاصة مقابل العملة الأوروبية الموحدة اليورو.

تراجعت أسعار الذهب بحوالي 0.2% حتى الساعة 09:10 بتوقيت جرينتش لتتداول عند مستوي 1298.95$ للأونصة من مستوى الافتتاح 1301.08$،وسجلت أعلى مستوي 1303.13$ ، وأدنى مستوي 1297.47$. 

حققت أسعار الذهب خلال تعاملات الأمس ارتفاعا بنسبة 0.2% ، فى ثاني مكسب يومي على التوالي ، وقلصت مكسب بحوالي 0.8% بعدما سجلت أعلى مستوى فى أربعة أسابيع 1309.39$ للأونصة.

يتداول مؤشر الدولار يوم الجمعة عند أعلى مستوى فى أسبوعين ، عاكسا قوة أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية والثانوية ، خاصة مقابل العملة الأوروبية الموحدة اليورو ، الأمر الذي يضغط بالسلب على أسعار المعادن المقومة بالدولار الأمريكي.

تكبد اليورو يوم الخميس أكبر خسارة يومية منذ حزيران/يونيو 2016 مقابل الدولار الأمريكي ، بعدما قال المركزي الأوروبي أنه من المستبعد رفع أسعار الفائدة الأوروبية قبل صيف 2019 وفقا للبيانات الصادرة عن حالة الاقتصاد.

ويدعم العملة الأمريكية أيضا البيان المتشدد للاحتياطي الاتحادي بعد اجتماع هذا الأسبوع ، والذي رفع خلال توقعات دورة رفع أسعار الفائدة خلال 2018 إلى أربع مرات من ثلاث مرات فى توقعاته السابقة ، وأعاذ ذلك إلى قوة سوق العمل ،وتسارع النشاط الاقتصادي القوي فى البلاد ،ورفع توقعات التضخم فوق المستهدف خلال هذا العام وحتى عام 2020.

وكان الاحتياطي الاتحادي قد رفع خلال الاجتماع أسعار الفائدة بمقدار ربع نقطة مئوية إلى نطاق 2.0% ، مستهدفا نطاق 2.5% بحلول نهاية هذا العام ،وأكد على استمرار توقعاته لدورة رفع أسعار الفائدة خلال 2019 عند ثلاث مرات.

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة  بالذهب ظلت بالأمس دون أي تغيير يذكر وذلك لليوم الرابع على التوالي عند إجمالي 828.76 طن متري ،وهو أدنى مستوي منذ 16 شباط/فبراير.

الذهب يقفز لأعلى مستوى فى أسبوعين والأنظار على المركزي الأوروبي

قفزت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الخميس لأعلى مستوى فى أسبوعين ، لتواصل مكاسبها لليوم الثاني على التوالي ، لتوسع صعودها حاليا فوق 1,300$ للأونصة ، يأتي هذا استنادا على تراجع العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات العالمية ، خاصة مقابل العملة الأوروبية الموحدة اليورو المدعومة بتكهنات قيام المركزي الأوروبي بوضع توقيت محدد لإنهاء حقبة التحفيز النقدي فى المنطقة الاقتصادية الموحدة.

ارتفعت أسعار الذهب بحوالي 0.5% حتى الساعة 10:40 بتوقيت جرينتش لتتداول عند مستوي 1305.15$ للأونصة من مستوى الافتتاح 1299.18$،وسجلت أعلى مستوي 1305.69$ الأعلى منذ 31 أيار/مايو ، وأدنى مستوي 1297.54$. 

حققت أسعار الذهب خلال تعاملات الأمس ارتفاعا بنسبة 0.2% ، بفعل صعود معظم أسعار المعادن المقومة بالدولار الأمريكي.

تراجع مؤشر الدولار يوم الخميس بنحو 0.3% ، مواصلا خسائره لليوم الثاني على التوالي ، عاكسا استمرار هبوط العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات العالمية ، الأمر الذي يدعم أسعار الذهب والمعادن الأخرى المقومة بالدولار ،إذ يجعلها ذات تكلفة منخفضة بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

يأتي هبوط العملة الأمريكية على الرغم من البيان المتشدد للاحتياطي الاتحادي بعد اجتماع الأمس ، والذي رفع خلاله توقعات دورة رفع أسعار الفائدة خلال 2018 إلى أربع مرات من ثلاث مرات فى توقعاته السابقة ، وأعاذ ذلك إلى قوة سوق العمل ،وتسارع النشاط الاقتصادي القوي فى البلاد ،ورفع توقعات التضخم فوق المستهدف خلال هذا العام وحتى عام 2020.

رفع الاحتياطي الاتحادي أسعار الفائدة بمقدار ربع نقطة مئوية إلى نطاق 2.0% ، مستهدفا نطاق 2.5% بنهاية هذا العام ،وأكد على استمرار توقعاته لدورة رفع أسعار الفائدة خلال 2019 عند ثلاث مرات.

يعود هبوط العملة الأمريكية حاليا إلى سببين ، الأول تنامي المخاوف بشأن تصاعد التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين ، والثاني استمرار عمليات شراء اليورو مقابل الدولار قبيل اجتماع البنك المركزي الأوروبي.

من المقرر أن يجتمع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع كبار مستشاريه التجاريين يوم الخميس لتحديد ما إذا كان سوف يتم تفعيل تنفيذ التعريفات الجمركية الجديدة على البضائع الصينية.

يترقب المستثمرين فى وقت لاحق اليوم نتائج اجتماع المركزي الأوروبي وتصريحات ماريو دراغى محافظ البنك ، والتي من المتوقع أن تتضمن تحديد توقيت لإنهاء حقبة التحفيز النقدي فى منطقة اليورو ،والبدء فى تطبيع السياسة النقدية.

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة  بالذهب ظلت بالأمس دون أي تغيير يذكر وذلك لليوم الثالث على التوالي عند إجمالي 828.76 طن متري ،وهو أدنى مستوي منذ 16 شباط/فبراير.

الذهب يتراجع ليستمر في التذبذب قبل اجتماع المركزي الأوروبي

انخفضت أسعار الذهب خلال تداولات اليوم الخميس ليعود إلى التذبذب بعد ارتفاعه يوم أمس لتظل تحركاته داخل نطاق محدد من التداولات، وذلك قبل صدور اجتماع البنك المركزي الأوروبي في وقت لاحق من جلسة اليوم.

 

البنك الاحتياطي الفدرالي قام برفع أسعار الفائدة خلال اجتماعه يوم أمس إلى 2% وأشار إلى توقعه برفع الفائدة مرتين اضافيتين هذا العام وهو الأمر الذي حد من فرص ارتفاع أسعار الذهب.

 

البنك الفدرالي أشار إلى قوة النظرة المستقبلية للاقتصاد الأمريكي، وهو الامر الكفيل بالحد من الطلب على الذهب الذي يعد الملاذ الآمن والاستثمار البديل في الأسواق، بينما تنتظر الأسواق اجتماع البنك المركزي الأوروبي لتكتمل الصورة في الأسواق.

 

تتداول أسعار الذهب حالياً عند المستوى 1298.24 دولار للأونصة بعد أن سجل أدنى مستوى عند 1297.54 دولار للأونصة وكان قد افتتح جلسة اليوم عند المستوى 1299.18 دولار للأونصة مسجلاً أعلى مستوى عند 1301.01 دولار للأونصة

استقرار أسعار الذهب ترقبا لنتائج اجتماع الاحتياطي الاتحادي

استقرت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الأربعاء ضمن نطاق محدود من التعاملات ، مع عزوف المستثمرين عن بناء مراكز جديدة ، ترقبا لنتائج اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي ، والتي من المتوقع أن تضمن رفع أسعار الفائدة للمرة الثانية خلال هذا العام.

تتداول أسعار الذهب بحلول الساعة 10:45 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1294.60 $ للأونصة من مستوى الافتتاح 1294.99 $،وسجلت أعلى مستوي 1296.04 $ ، وأدنى مستوي 1291.79 $.

انخفضت أسعار الذهب خلال تعاملات الأمس بنسبة 0.3% ، فى أول خسارة خلال أربعة أيام ، بفعل صعود الدولار الأمريكي ، وتباطؤ الطلب الاستثماري على المعدن كملاذ آمن بعد قمة ناجحة جمعت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون فى سنغافورة.

يترقب المستثمرين فى وقت لاحق اليوم نتائج اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي ، والذي أنطلق بالأمس لمناقشة السياسات النقدية الملائمة لتطورات نمو أكبر اقتصاد بالعالم ،ومن المتوقع رفع أسعار الفائدة بمقدار ربع نقطة مئوية إلى نطاق 2.0%،فى ثاني زيادة لأسعار الفائدة الأمريكية خلال هذا العام.

يصدر قرار الفائدة الأمريكية ،وبيان السياسة النقدية ،وبيان التوقعات الاقتصادية ” الربع سنوي” بحلول الساعة 18:00 جرينتش ،ويتحدث جيروم باول رئيس الاحتياطي الاتحادي بحلول الساعة 18:30 جرينتش.

ويركز المستثمرين على بيان السياسة النقدية وتصريحات باول ،بحثا عن أدلة جديدة تخص احتمالات تسريع وتيرة تشديد السياسة النقدية ،ورفع أسعار الفائدة لأربع مرات خلال العام الحالي.

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة  بالذهب ظلت بالأمس دون أي تغيير يذكر وذلك لليوم الثاني على التوالي عند إجمالي 828.76 طن متري ،وهو أدنى مستوي منذ 16 شباط/فبراير.

استقرار أسعار الذهب نتيجة ترقب قرار المركزي الأمريكي

سجلت أسعار الذهب مستوى مستقرًا اليوم، وهذا عقب تراجعها إلى أقل مستوى سجلته على مدار أسبوع خلال الجلسة السابقة، في ظل ترقب المستثمرون لظهور أي إشارات تبعث على رفع معدلات الفائدة من قبل الفيدرالي الأمريكي، وهذا سيتم الإعلان عنه عقب انتهاء اجتماع لجنة السياسة النقدية اليوم.

استقرت الأسعار الفورية للذهب بدون أي تغير يذكر في الساعة 06.34 توقيت جرينتش وسجلت 1.295.02 دولار للأوقية عقب ملامستها لأدنى مستوياتها على مدار أسبوع عند 1.229.60 دولار خلال الجلسة السابقة.

بينما تراجعت عقود المعدن الأصفر الآجلة لشهر أغسطس بنسبة بلغت 0.1% ليسجل 1.298.50 دولار للأوقية.

ويجدر الإشارة إلى معدلات التضخم الأمريكية قد ارتفعت على أساس شهري خلال شهر مايو بوتيرة نمو متوسطة، وهذا يزيد من احتمالية قيام الفيدرالي الأمريكي بمواصلة رفع معدلات الفائدة بشكل تدريجي خلال العام الحالي.

ويقول إدوارد مير المحلل لدى  INTL FCStone ” قد نرى أسعار الذهب تعاني من ضعف كبير وهذا يعود إلى أن المعدن الأصفر حساس للغاية بالنسبة لقرار الفائدة الأمريكية، والتي قد تزيد من تكلفة الذهب كفرصة بديلة للاستثمار، وتدعم الدولار”.

الذهب يتداول بالقرب من أدنى مستويات الأمس

انخفضت أسعار الذهب ليتداول حالياً بالقرب من أدنى مستوى له منذ جلسة الأمس، حيث تستمر الأسعار في الهبوط مع تعافي الدولار الأمريكي وقبل اجتماع البنك الاحتياطي الفدرالي.

 

التفاؤل في الأسواق في تزايد بعد القمة الأمريكية مع كوريا الشمالية والتي أتت ثمارها كما يقول البعض، وقد عمل هذا على ارسال العديد من المستثمرين بعيدا عن أسواق الذهب.

 

من جهة أخرى شهدت مؤشر الأسهم الأسيوية انخفاض خلال تداولات اليوم الاربعاء وكان من المفترض أن يعمل هذا على دعم مستويات الذهب الذي يعتبر استثمار بديل لأسواق الأسهم ولكن الذهب استمر في التراجع والتذبذب متجاهلا أداء الأسهم.

 

تتداول أسعار الذهب حالياً عند المستوى 1295.20 دولار للأونصة بعد أن سجل أدنى مستوى عند 1294.66 دولار للأونصة وكان قد افتتح جلسة اليوم عند المستوى 1294.99 دولار للأونصة مسجلاً أعلى مستوى عند 1296.04 دولار للأونصة