استقرار أسعار الذهب والأنظار على اجتماع أوبك وبيانات أمريكية

استقرت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الأربعاء ضمن نطاق محدود من التعاملات ، مع عزوف المستثمرين عن بناء أي مراكز جديدة قبل نتائج اجتماع منظمة الدول المصدر للنفط ” أوبك ” ،وبيانات اقتصادية من الولايات المتحدة عن سوق العمل وعن مستويات الإنفاق الاستهلاكي.

يتداول الذهب بحلول الساعة 10:45 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1188.15دولارا للأونصة من مستوى الافتتاح 1188.33 دولار، وسجل أعلى مستوي 1194.78 دولار ،وأدنى 1184.57 دولار.

أنهت أسعار الذهب تعاملات الأمس منخفضة بنسبة 0.4 بالمئة بعد بيانات فاقت التوقعات لنمو الاقتصاد الأمريكي خلال الربع الثالث وارتفاع ثقة المستهلك الأمريكي خلال تشرين الثاني / نوفمبر،عززت هذه البيانات من فرص قيام مجلس الاحتياطي الاتحادي برفع أسعار الفائدة الأمريكية الشهر المقبل.

انطلق بحلول الساعة 09:00 جرينتش اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك ” لمناقشة خفض مستويات الإنتاج ودعم الأسعار والتعاون مع المنتجين المستقلين من أجل عودة التوازن سريعا لأسواق النفط.

ويترقب المستثمرين أيضا عديد البيانات الهامة من الولايات المتحدة بهدف إعادة تقييم رهانات رفع أسعار الفائدة الأمريكية فى اجتماع الاحتياطي الاتحادي أيام 13-14 كانون الأول / ديسمبر المقبل.

أهم هذه البيانات عن سوق العمل مع صدور مؤشر ADP لقياس الوظائف الجديدة بالقطاع الخاص المتوقع 161 ألف وظيفة جديدة خلال تشرين الثاني / نوفمبر بالمقارنة مع 147 ألف وظيفة فى خلال تشرين الأول / أكتوبر ،وتصدر بيانات أخرى عن مستويات الإنفاق الاستهلاكي الذي يمثل أكثر من 70 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي.

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة  بالذهب ظلت بالأمس دون أي تغيير يذكر عند إجمالي 885.04 طن متري وهو أدنى مستوي منذ 8 حزيران / يونيو الماضي.

الذهب ينخفض لليوم الثاني على التوالي وسط قوة الدولار

انخفضت أسعار الذهب خلال تداولات اليوم الأربعاء لليوم الثاني على التوالي وذلك في ظل استمرار الدولار في الارتفاع مقابل العملات الرئيسية خلال جلسة اليوم، يأتي هذا بعد تحسن كبير في بيانات وظائف القطاع الخاص الأمريكي بأعلى من التوقعات.

تتداول أسعار الذهب حالياً عند المستوى 1181.5 دولار للأونصة وذلك بعد أن سجل اعلى مستوى عند 1194.8 دولار للأونصة بينما قد افتتح تداولات اليوم عند المستوى 1188.2 دولار للأونصة وكان قد سجل ادنى مستوى عند 1178.5 دولار للأونصة. 

أعلن الاقتصاد الأمريكي اليوم بيانات عن مؤشر ADP لوظائف القطاع الخاص عن شهر نوفمبر / تشرين الثاني لتأتي القراءة الفعلية وتشهد ارتفاع بقيمة 216 ألف بعد أن كانت التوقعات بقيمة 161 ألف وكانت القراءة السابقة بقيمة 147 ألف.

تحسن بيانات قطاع الوظائف الخاص الأمريكي يعد توقع إيجابي لتقرير الوظائف الحكومي الذي يصدر نهاية الأسبوع، والذي تشير التوقعات بشأنه إلى استمرار دعم قطاع العمالة للاقتصاد الأمريكي بشكل يكفي لدفع البنك الاحتياطي الفدرالي إلى رفع أسعار الفائدة قبل نهاية العام.

هذا ويستمر الضغط السلبي على أسعار الذهب في ظل توقعات رفع الفائدة الأمريكية بالإضافة إلى تزايد الطلب على الاستثمارات الخطرة مثل مؤشرات الأسهم العالمية وارتفاع العائد على السندات الامر الذي دفع المستثمرين إلى الدفع بأسعار الذهب إلى الانخفاض وتحقيق أسوأ أداء شهري منذ منتصف عام 2013.

ضعف الدولار الأمريكي يعيد الذهب إلى التعافي

ارتفعت أسعار الذهب خلال تداولات اليوم الأربعاء بشكل طفيف وذلك بعد التراجع في مستويات الدولار مقابل العملات الرئيسية خلال الجلسة الأسيوية اليوم، حيث يستمر التصحيح السلبي على الدولار مما ساعد على ارتفاع أسعار الذهب.

تتداول أسعار الذهب حالياً عند المستوى 1192.5 دولار للأونصة بعد أن سجل أدنى مستوى عند 1187.7 دولار للأونصة وكان قد افتتح جلسة اليوم عند المستوى 1188.2 دولار للأونصة مسجلاً أعلى مستوى عند 1194.8 دولار للأونصة. 

تعافي أسعار الذهب خلال تداولات اليوم يأتي في ظل تراجع مستويات الدولار مقابل العملات الرئيسية خلال الجلسة الأمريكية اليوم ليستكمل عمليات التصحيح السلبي الذي بدأ هذا الأسبوع في ظل انتظار الأسواق لبيانات تقرير الوظائف الأمريكية الذي يصدر نهاية الأسبوع.

أسعار الذهب تشهد تذبذب وتحركات عرضية منذ نهاية الأسبوع الماضي وذلك بعد أن انخفض إلى مستويات دعم هامة منعت أسعار الذهب من الانخفاض ليبدأ في التذبذب فوق هذه المستويات، ليعود اليوم إلى التعافي بشكل طفيف ويظل في حالة التذبذب والاتجاه العرضي.

الضغط السلبي مستمر في التزايد على أسعار الذهب وذلك في ظل تزايد الدلائل التي تشير أن البنك الاحتياطي الفدرالي في طريقه إلى رفع أسعار الفائدة خلال اجتماعه القادم هذا العام وهو الأمر الذي ينعكس بالسلب على أداء أسعار الذهب.

الذهب يعود إلى الانخفاض بعد بيانات النمو الأمريكي

انخفضت أسعار الذهب خلال تداولات اليوم الثلاثاء بعد أن تأثرت سلبا بارتفاع الدولار والبيانات الإيجابية التي صدرت عن معدلات النمو في الاقتصاد الأمريكي اليوم، الأمر الذي قلل من الطلب على الذهب بعد تزايد التوقعات برفع أسعار الفائدة خلال هذا العام.

تتداول أسعار الذهب حالياً عند المستوى 1183.4 دولار للأونصة وذلك بعد أن سجل اعلى مستوى عند 1194.9 دولار للأونصة بينما قد افتتح تداولات اليوم عند المستوى 1194.3 دولار للأونصة وكان قد سجل ادنى مستوى عند 1180.9 دولار للأونصة. 

الاقتصاد الأمريكي أظهر توسع في معدلات النمو خلال الربع الثالث من العام بأفضل من التوقعات الأمر الذي زاد من فرص تقبل الاقتصاد لقرار رفع أسعار الفائدة المتوقع هذا العام من قبل البنك الاحتياطي الفدرالي والذي تزايدت التوقعات بشأن هذا القرار مع استمرار تحسن البيانات الاقتصادية.

رفع أسعار الفائدة يؤثر بشكل سلبي على مستويات الذهب وذلك منذ كونه استثمار بلا عائد ومجرد مخزن للقيمة، وهو الأمر الذي قد يقلل من الطلب على المعدن النفيس من أجل الاستثمار في قطاع البنوك الأمريكي أو السندات.

الجدير بالذكر أن الأسواق تنتظر هذا الأسبوع صدور بيانات تقرير الوظائف عن الاقتصاد الأمريكي والذي من المتوقع أن يشهد المزيد من التحسن الأمر الذي قد يدفع البنك الفدرالي إلى اتخاذ قراره برفع أسعار الفائدة خلال اجتماعه المقبل، وهو ما يزيد من الضغط السلبي على أسعار الذهب خاصة بعد عودة الدولار إلى الارتفاع خلال تداولات اليوم.

أسعار الذهب تتراجع قبيل بيانات نمو الاقتصاد الأمريكي

تراجعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الثلاثاء للمرة الأولى فى ثلاثة أيام ،بفعل ارتفاع الدولار الأمريكي مجددا مقابل سلة من العملات ، يأتي هذا فى الوقت الذي يترقب فيه المستثمرين بيانات نمو الاقتصاد الأكبر بالعالم وتصريحات بعض أعضاء مجلس الاحتياطي الاتحادي،من أجل إعادة تقييم رهانات رفع أسعار الفائدة الأمريكية الشهر المقبل.

تراجع الذهب بحلول الساعة 10:15 بتوقيت جرينتش إلى مستوي 1187.55دولارا للأونصة من مستوى الافتتاح 1193.98 دولار، وسجل أعلى مستوي 1194.99 دولار ،وأدنى 1185.19 دولار.

أنهت أسعار الذهب تعاملات الأمس مرتفعة بنسبة 0.8 بالمئة ،بأكبر مكسب يومي منذ أوائل تشرين الثاني / نوفمبر الجاري ،بفعل تراجع الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات ،بالإضافة إلى عمليات الارتداد من أدنى مستوى فى تسعة أشهر 1170.86 دولارا للأونصة.

ارتفع مؤشر الدولار بنسبة 0.3 بالمئة ،فى طريقه صوب تحقيق أول مكسب خلال ثلاثة أيام ،مع تسارع عمليات شراء العملة الأمريكية مجددا مقابل سلة من العملات ،فى ظل الرهانات القوية على قيام مجلس الاحتياطي الاتحادي برفع أسعار الفائدة الأمريكية فى اجتماع 13-14 كانون الأول / ديسمبر المقبل.

ومن أجل إعادة تقييم تلك الرهانات يترقب المستثمرين فى وقت لاحق اليوم ،عديد البيانات الهامة من الولايات المتحدة ،بالإضافة إلى تصريحات بعض أعضاء مجلس الاحتياطي الاتحادي ،أهم البيانات التي تصدر اليوم عن نمو الاقتصاد الأكبر بالعالم خلال الربع الثالث.

تصدر بحلول الساعة 13:30 جرينتش القراءة الثانية للناتج المحلي الإجمالي خلال الربع الثالث المتوقع نمو بمعدل 3.0 % من نمو بمعدل 2.9 % بالقراءة الأولية ،وسجل الاقتصاد الأمريكي نمو بمعدل 1.4 % فى الربع الثاني.

ويتحدث وليام دودلي رئيس الاحتياطي الاتحادي “نيويورك” بحلول الساعة 14:15 عن الفرص المتاحة لنمو الاقتصاد الأمريكي ،ويتحدث أيضا جيروم باول عضو الاحتياطي الاتحادي بحلول الساعة 17:40 جرينتش عن التطلعات الاقتصادية في النادي الاقتصادي في إنديانا بولس ،ومن المتوقع أن يكون هناك أسئلة من قبل الحاضرين.

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة  بالذهب ظلت بالأمس دون أي تغيير يذكر عند إجمالي 885.04 طن متري وهو أدنى مستوي منذ 8 حزيران / يونيو الماضي.

تحركات ضعيفة في أسعار الذهب بعد ارتفاع الأمس

يشهد الذهب تحركات ضعيفة خلال تداولات اليوم الثلاثاء بعد الارتفاع الذي سجله يوم أمس، يأتي هذا التذبذب بالقرب من أدنى مستوى سجله الذهب منذ تسعة أشهر وذلك خلال الأسبوع الماضي، حيث يفتقد الذهب للزخم الصاعد مع استمرار الضغط السلبي.

تتداول أسعار الذهب حالياً عند المستوى 1193.5 دولار للأونصة بعد أن سجل أدنى مستوى عند 1190.0 دولار للأونصة وكان قد افتتح جلسة اليوم عند المستوى 1194.3 دولار للأونصة مسجلاً أعلى مستوى عند 1194.9 دولار للأونصة. 

ضعف تحركات الذهب خلال تداولات اليوم يأتي بعد أن ارتفعت الأسعار يوم أمس لتستغل ضعف الدولار مقابل العملات الرئيسية ودخوله في تصحيح سلبي، واليوم عاد الدولار إلى التعافي قليلاً الأمر الذي أنهى فرص استمرار أسعار الذهب في الارتفاع.

أسعار الذهب بدأت تصحيح إيجابي يوم أمس على أمل الاستمرار لفترة خلال هذا الأسبوع، خاصة أن الأسواق قد تشهد بعض الهدوء في انتظار بيانات قطاع العمالة عن الاقتصاد الأمريكي وتقرير الوظائف الذي يصدر نهاية هذا الأسبوع.

ولكن بشكل عام يفتقد الذهب للزخم الصاعد خاصة في ظل التوقعات المتزايدة في الأسواق أن البنك الاحتياطي الفدرالي في طريقه إلى رفع أسعار الفائدة خلال اجتماعه في شهر ديسمبر / كانون الأول، وهو الأمر الذي يسبب ضعف أسعار الذهب منذ كون الذهب لا يقدم عائد استثماري مما سيؤدي إلى تراجع الطلب عليه.

الذهب يفقد مكاسبه ليعود إلى سعر افتتاح جلسة اليوم

فقد الذهب مكاسبه التي سجلها مطلع تداولات اليوم ليعود إلى التداول عن سعر افتتاح اليوم، يأتي هذا في ظل تقلص خسائر الدولار مقابل العملات الرئيسية بالإضافة إلى استمرار الضغط السلبي على المعدن النفيس قبل بيانات قطاع العمالة الأمريكي هذا الأسبوع.

تتداول أسعار الذهب حالياً عند المستوى 1187.4 دولار للأونصة وذلك بعد أن سجل اعلى مستوى في تسعة أشهر عند 1197.5 دولار للأونصة بينما قد افتتح تداولات اليوم عند المستوى 1186.5 دولار للأونصة وكان قد سجل ادنى مستوى عند 1186.1 دولار للأونصة. 

الذهب يتداول بالقرب من ادنى مستوى في تسعة أشهر عند 1170.7 دولار للأونصة والذي سجله خلال الأسبوع الماضي، يأتي هذا في ظل فشل محاولات تعافي الأسعار التي فقدت الزخم الصاعد خاصة مع استمرار قوة الدولار والتي تحول دون ارتفاع الذهب بسبب العلاقة العكسية بينهما.

الدولار الأمريكي افتتح تداولات اليوم على انخفاض قبل أن يعود إلى تقليصه في ظل استمرار الطلب المتزايد على العملة الفدرالية التي سجلت أعلى مستوياتها في 14 عام خلال الأسبوع الماضي مقابل العملات الرئيسية.

بشكل عام يبقى الضغط السلبي متزايد على أسعار الذهب وذلك بسبب التوقعات أن البنك الاحتياطي الفدرالي سيلجأ إلى رفع أسعار الفائدة خلال اجتماعه الأخير هذا العام في ديسمبر / كانون الأول، وهو الأمر الذي يعد أخبار سيئة بالنسبة للذهب الذي لا يقدم عائد على الاستثمار.

الذهب يتعافى من أدنى مستوياته في تسعة أشهر

ارتفع الذهب خلال تداولات اليوم الاثنين ليدخل في تصحيح إيجابي مع بداية تداولات الأسبوع، يأتي هذا في ظل تراجع مستويات الدولار الأمريكي مقابل العملات الرئيسية الأمر الذي فتح الباب أمام أسعار السلع للارتفاع.

تتداول أسعار الذهب حالياً عند المستوى 1194.0 دولار للأونصة بعد أن سجل أدنى مستوى عند 1186.4 دولار للأونصة وكان قد افتتح جلسة اليوم عند المستوى 1186.5 دولار للأونصة مسجلاً أعلى مستوى عند 1194.6 دولار للأونصة. 

تعافي أسعار الذهب خلال تداولات اليوم تأتي بعد أن انخفض خلال الأسبوع الماضي ليسجل أدنى مستوياته في تسعة أشهر، بعد زيادة الضغط السلبي على المعدن النفيس من جراء التوقعات المتزايدة أن البنك الاحتياطي الفدرالي في طريقه إلى رفع أسعار الفائدة قبل نهاية العام.

أسعار الذهب بدأت تصحيح إيجابي اليوم على أمل الاستمرار لفترة خلال هذا الأسبوع، خاصة أن الأسواق قد تشهد بعض الهدوء في انتظار بيانات قطاع العمالة عن الاقتصاد الأمريكي وتقرير الوظائف الذي يصدر نهاية هذا الأسبوع.

الطلب على الملاذ الآمن لا يزال ضعيف في الأسواق المالية، وهو ما يظهر على تزايد الإقبال على مؤشرات الأسهم العالمية، ولكن هذا الأسبوع قد يشهد عمليات البيع لجني الأرباح وهو الأمر الذي قد يعيد الطلب على الذهب كملاذ آمن إلى التزايد من جديد.

الذهب يتعافى استنادا على تراجع الدولار الأمريكي

ارتفعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الاثنين فى أولى تعاملات الأسبوع ،لتتعافى من أدنى مستوى فى تسعة أشهر ،استنادا على تراجع الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات ، ويكبح المكاسب الاحتمالات القوية لرفع أسعار الفائدة الأمريكية الشهر المقبل.

ارتفع الذهب بحلول الساعة 10:15 بتوقيت جرينتش إلى مستوي 1191.95دولارا للأونصة من مستوى الافتتاح 1184.65 دولار، وسجل أعلى مستوي 1197.47 دولار ،وأدنى 1182.61 دولار.

أنهت أسعار الذهب تعاملات يوم الجمعة مستقرة دون أي تغيير يذكر ،بعدما سجلت فى وقت سابق من التعاملات أدني مستوي فى تسعة أشهر 1170.86 دولارا للأونصة ، وعلى مدار الأسبوع الماضي فقدت الأسعار نسبة 2.1 بالمئة ،فى ثالث خسارة أسبوعية على التوالي ،بفعل الاحتمالات القوية لرفع أسعار الفائدة الأمريكية الشهر المقبل.

تراجع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات بنسبة 0.6 بالمئة ، مواصلا خسائره لليوم الثاني على التوالي ،مع استمرار عمليات التصحيح وجني الأرباح ،خاصة وأن المؤشر سجل يوم الخميس أعلى مستوى فى 13 عاما ونصف 102.11 نقطة.

تراجع الدولار يأتي فى الوقت الذي تغيب فيه البيانات الاقتصادية الهامة من الولايات المتحدة عن ساحة الأسواق المالية ،وينتظر الاقتصاد الأكبر بالعالم غدا الثلاثاء بيانات النمو خلال الربع الثالث من هذا العام.

وصلت الأسبوع الماضي رهانات التجار لقيام مجلس الاحتياطي الاتحادي “المركزي الأمريكي ” برفع أسعار الفائدة فى اجتماع 13-14 كانون الأول / ديسمبر المقبل إلى 100 بالمئة ، بعد بيانات قوية عن قطاع الإسكان والذي سجلت مؤشراته أفضل أداء لها فى نحو عشر سنوات ، بالإضافة إلى محضر الاجتماع الأخير للاحتياطي الاتحادي والذي أكد على قرب رفع أسعار الفائدة قريبا.

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة  بالذهب انخفضت يوم الجمعة بمقدار 6.53 طن متري ،إلى إجمالي 885.04 طن متري وهو أدنى مستوي منذ 8 حزيران / يونيو الماضي.

الذهب يحاول التعافي من أدنى مستوياته في تسعة أشهر

شهدت أسعار الذهب ارتفاع طفيف خلال تداولات اليوم الجمعة لتحاول الارتفاع من أدنى مستوى سجلته اليوم منذ تسعة أشهر، يأتي هذا بعد أن تراجع الدولار خلال تداولات اليوم في حركة تصحيح طفيفة مع نهاية الأسبوع، الأمر الذي فتح الباب أمام الذهب للارتفاع.

تتداول أسعار الذهب حالياً عند المستوى 1189.4 دولار للأونصة وذلك بعد أن سجل اعلى مستوى في تسعة أشهر عند 1193.1 دولار للأونصة بينما قد افتتح تداولات اليوم عند المستوى 1185.8 دولار للأونصة وكان قد سجل ادنى مستوى في تسعة أشهر عند 1170.7 دولار للأونصة. 

تراجع الدولار خلال تداولات اليوم الجمعة مع نهاية الأسبوع في محاولة لتصحيح طفيف في مستوياته بعد أن ارتفع إلى أعلى مستوى في 14 عام مقابل العملات الرئيسية، وقد ساعد هذا على ارتفاع الذهب بسبب العلاقة العكسية بينهما بعد أن سجل الذهب أدنى مستوياته في تسعة أشهر.

يظل الضغط السلبي متواجد على تداولات الذهب من جراء تزايد التوقعات أن البنك الاحتياطي الفدرالي في طريقه إلى رفع أسعار الفائدة خلال اجتماعه المقبل في ديسمبر / كانون الأول وذلك بعد محضر اجتماعه الأخير الذي اظهر رؤية الأعضاء إلى ملائمة هذا القرار في أقرب وقت.

هذا ويبقل الذهب على تسجيل انخفاض للأسبوع الثالث على التوالي بعد أن تراجع الطلب على المعد النفيس منذ فوز المرشح الجمهوري دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة الأمريكية وإشارته إلى اتخاذ المزيد من القرارات الإصلاحية لدعم قطاعات الأعمال الذي قلل الطلب على الذهب كملاذ آمن.