أسعار الذهب دون 1300 دولار للأونصة بفعل نمو الاقتصاد الأمريكي

استقرت أسعار الذهب بالسوق الأسيوية يوم الخميس دون 1300 دولار للأونصة قرب أدنى مستوي في نحو أسبوع مع انخفاض الطلب الاستثماري علي الذهب كملاذ آمن بفعل نمو الاقتصاد الأمريكي خلال الربع الثاني بأفضل من التوقعات وهو الأمر الذي زاد من تكهنات قرب رفع أسعار الفائدة الأمريكية في المستقبل القريب.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 08:15 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1294.18 دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1295.68 دولار، وسجل أعلى مستوي 1297.01 دولار وأدنى مستوي 1291.39 دولار.

وأنهى المعدن النفيس الذهب تعاملات الأمس منخفضاً بنسبة 0.25 بالمئة في ثالث خسارة يومية علي التوالي مع صعود الدولار الأمريكي علي نطاق واسع مقابل جميع العملات الرئيسية.

الاقتصاد الأمريكي

 أظهرت القراءة الأولية للناتج المحلي الإجمالي في الولايات المتحدة نمو بمعدل 4.0% خلال الربع الثاني بالمقارنة مع متوسط توقعات الخبراء نمو بمعدل  3.1% وسجلت القراءة السابقة انكماشاً بمعدل 2.9% خلال الربع الأول.

وارتفع مؤشر الدولار لليوم الثالث علي التوالي مقترباً من أعلي مستوي 81.63 الأعلى منذ 13 أيلول سبتمبر 2013 وصعود الدولار يؤثر بالسلب علي أسعار السلع والمعادن المقاومة بالدولار.

وينتظر الاقتصاد الأمريكي اليوم بيانات هامة عن إعانة البطالة وقطاع الصناعات التحويلية في شيكاغو، تصدر طلبات إعانة البطالة الأسبوعية المتوقع 303 ألف للأسبوع المنتهي 26 تموز يوليو بالمقارنة مع 284 ألف للأسبوع الأسبق وهو أدنى مستوي في أكثر من ثمانية سنوات ،كما يصدر مؤشر شيكاغو الصناعي المتوقع 63.2 خلال تموز يوليو المقارنة مع 62.6 خلال حزيران يونيو.

وينتظر الاقتصاد الأمريكي غداً بيانات الوظائف بغير القطاع الزراعي عن شهر تموز يوليو المتوقع 230 ألف بالمقارنة مع 288 ألف خلال حزيران يونيو ،كما يصدر معدل البطالة المتوقع نفس القراءة السابقة بمعدل 6.1%.

مجلس الاحتياطي الاتحادي

قررت اللجنة المفتوحة للسياسات النقدية بمجلس الاحتياطي الاتحادي بالأمس في ختام اجتماع شهر تموز يوليو تخفيض قيمة برنامج شراء السندات بمقدار 10 مليار دولار شهرياً لتصبح قيمة البرنامج الفعلية 25 مليار دولار شهرياً مقسمة بين 15 مليار دولار سندات خزانة و10مليار سندات عقارية ،وقررت اللجنة أيضاً على الإبقاء أسعار الفائدة منخفضة بين صفر ،0.25%.

وبرنامج شراء السندات دفع أسعار الذهب إلى تسجيل ارتفاعات قياسية خلال الثلاث سنوات الأخيرة إلا أن التكهنات بقرب تخفيض البرنامج أدى إلى تسجيل المعدن أكبر خسارة سنوية له منذ 1981 م بعدما فقد من قيمته 28 في المئة خلال عام 2013م.

أسعار الذهب قرب أدنى مستوي في خمسة أسابيع بفعل مؤشرات نمو الاقتصاد العالمي

استقرت أسعار الذهب بالسوق الأسيوية يوم الجمعة قرب أدنى مستوي في خمسة أسابيع والمسجل خلال تعاملات الأمس وسط حالة التفاؤل التي تسيطر علي المستثمرين تجاه توسيع نمو الاقتصاد العالمي خلال العام الجاري بعد بيانات قوية في الولايات المتحدة والصين وأوروبا الأمر الذي قلل من الطلب الاستثماري علي المعدن الثمين كملاذ آمن.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 08:20 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1292.56 دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1293.68 دولار، وسجل أعلى مستوي 1294.35 دولار وأدنى مستوي 1290.80 دولار.

وأنهى المعدن النفيس الذهب تعاملات الأمس منخفضاً بنسبة 0.80 بالمئة وسجل مستوي 1287.62 دولار للأونصة الأدنى منذ 19 حزيران يونيو الماضي.

عززت البيانات الاقتصادية الصادرة بالأمس حول العالم من مؤشرات توسيع نمو الاقتصاد العالمي خلال الربع الثاني من العام الجاري وهو ما يؤثر بالسلب علي ارتفاع الطلب الاستثماري علي المعادن النفيسة كملاذ آمن.

في الصين اتسع نمو قطاع الصناعات التحويلية وتحقيق أعلي نمو في 18 شهراً في علامة قوية علي قدرة الحكومة الصينية علي تحقيق مستهدف نمو 7.5% خلال العام الجاري.

في أوروبا اتسع نمو قطاعي الصناعات التحويلية والخدمات الشهر الجاري وتسارع نمو نفس القطاعات في ألمانيا أكبر اقتصاد في أوروبا في مؤشرات إيجابية علي تعافي الاقتصاد الأوروبي واقترابه من تحقيق نمو مرضي خلال عام 2014.

في الولايات المتحدة الأمريكية انخفضت إعانة البطالة الأسبوعية إلي أدنى مستوي في أكثر من ثمانية سنوات الأمر الذي يعكس تحسن سوق العمل الأمريكي كأحد أهم مؤشرات نمو الاقتصاد الأمريكي بشكل إيجابي خلال النصف الثاني من العام الجاري.

وتوقع بنك جولدمان ساكس أن ينخفض الذهب إلي مستوي 1050 دولار بحلول نهاية 2014 مع تسارع الانتعاش الاقتصادي في الولايات المتحدة.

وفقد معدن الذهب نسبة 1.9 بالمئة علي مدار تعاملات الأسبوع الجاري متجهاً صوب تسجيل ثاني خسارة أسبوعية علي التوالي بعدما فقد الأسبوع الماضي نسبة 2.0 بالمئة بفعل توقعات رفع أسعار الفائدة الأمريكية.

أسعار الذهب دون 1300 دولار للأونصة وسط توقعات نمو الاقتصاد العالمي

تراجعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الخميس مواصلة موجة الخسائر لليوم الثالث علي التوالي وهبطت الأسعار إلي دون 1300 دولار للأونصة بفعل ارتفاع شهية المخاطرة لدي المستثمرين والبعد عن شراء الذهب كملاذ آمن وسط توقعات اتساع نمو الاقتصاد العالمي بعد بيانات قوية في الصين وأوروبا عن قطاع الصناعات التحويلية.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 08:15 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1296.60 دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1304.22 دولار، وسجل أعلى مستوي 1304.99 دولار وأدنى مستوي 1294.76 دولار.

وأنهى المعدن النفيس الذهب تعاملات الأمس منخفضاً بنسبة 0.30 بالمئة وسط قوة العملة الأمريكية الدولار وارتفاع الأسهم العالمية بفضل نتائج قوية لكبري الشركات في أوروبا والولايات المتحدة.

الاقتصاد العالمي

أظهرت بيانات صادرة اليوم في بكين اتساع نمو قطاع الصناعات التحويلية وتحقيق أعلي نمو في 18 شهراً في علامة قوية علي قدرة الحكومة الصينية علي تحقيق مستهدف نمو 7.5% خلال العام الجاري.

أظهرت القراءة الأولية لإحصائية HSBC لمدراء المشتريات الصناعي ارتفاع بمستوي 52.0 خلال تموز يوليو  بالمقارنة مع القراءة السابقة بمستوي 50.7 ،في حين أشارت التوقعات إلي مستوي 51.2.

في أوروبا اتسع نمو قطاعي الصناعات التحويلية والخدمات الشهر الجاري وتسارع نمو نفس القطاعات في ألمانيا أكبر اقتصاد في أوروبا في مؤشرات إيجابية علي تعافي الاقتصاد الأوروبي واقترابه من تحقيق نمو مرضي خلال عام 2014.

في الولايات المتحدة الأمريكية زادت مؤشرات نمو الاقتصاد الأكبر بالعالم خلال الربع الثاني بعد نمو الوظائف الجديدة خلال حزيران يونيو وهبوط معدلات البطالة بالتزامن مع تسارع وتيرة التضخم بالاقتصاد وهى مؤشرات علي دخول الاقتصاد مرحلة نمو جديدة خلال الربع الثاني بعد انكماش بأسوأ من التوقعات خلال الربع الأول.

وتوقع بنك جولدمان ساكس أن ينخفض الذهب إلي مستوي 1050 دولار بحلول نهاية 2014 مع تسارع الانتعاش الاقتصادي في الولايات المتحدة.

الطلب الفعلي

أظهرت بيانات صادرة بالأمس في بكين تراجع استهلاك معدن الذهب بنحو 19 بالمئة خلال النصف الأول من العام الجاري في علامة علي هبوط حجم الطلب الفعلي في السوق الحاضرة في الصين أكبر مستهلك للمعدن بالعالم ،وتشير توقعات أيضاً بتراجع الطلب في الهند ثاني أكبر مستهلك للمعدن بالعالم في ظل استمرار القيود المفروض علي واردات السبائك الذهبية.

استقرار أسعار الذهب فوق 1300 دولار للأونصة بدعم الطلب الاستثماري

استقرت أسعار الذهب بالسوق الأسيوية يوم الأربعاء فوق 1300 دولار للأونصة بدعم من نشاط الطلب الاستثماري علي المعدن كملاذ آمن لمخاوف جيوسياسية في مقابل قوة الدولار الأمريكي وانتعاش الأسهم العالمية بالتزامن مع انحسار توقعات رفع الفائدة الأمريكية في المستقبل القريب بعد تباطؤ وتيرة التضخم بالاقتصاد الأكبر بالعالم.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 08:15 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1307.90 دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1307.70 دولار، وسجل أعلى مستوي 1309.21 دولار وأدنى مستوي 1307.26 دولار.

وأنهى المعدن النفيس الذهب تعاملات الأمس منخفضاً بنسبة 0.25 بالمئة مع ارتفاع العملة الأمريكية علي نطاق واسع وسجل مؤشر الدولار أعلي مستوي في خمسة أسابيع وهبط اليورو إلي أدنى مستوي في ثمانية أشهر.

التوترات السياسية

تراجعت حدة المخاوف تجاه الأزمة الأوكرانية بعدما سلم الانفصاليين الصندوق الأسود للطائرة التي سقطت في منطقة دونيتسك بشرق أوكرانيا إلي السلطات الماليزية مطالبين بفتح تحقيق دولي حول سقوط الطائرة.

في الشرق الأوسط تزداد المخاوف مع استمرار الهجوم البري الإسرائيلي علي قطاع غزة في فلسطين وهو أسفر عن سقوط المزيد من الضحايا دون الاستجابة لمطالب دولية بوقف إطلاق النار.

مؤشر الدولار

استقر مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية قرب مستوي 80.91 نقطة الأعلى في خمسة أسابيع والمسجل خلال تعاملات الأمس التي شهدت ارتفاع المؤشر بنسبة 0.5 بالمئة وهبوط اليورو إلي أدنى مستوي 1.3458 دولار أمريكي الأدنى في ثمانية أشهر.

وتراجعت توقعات رفع أسعار الفائدة الأمريكية بعد بيانات أظهرت تباطؤ وتيرة التضخم بالاقتصاد خلال حزيران يونيو وهو ما يمثل أحد الضغوط السلبية علي صانعي السياسة النقدية بمجلس الاحتياطي الاتحادي قبيل الإقدام علي تشديد السياسات النقدية ورفع أسعار الفائدة.

وانتعش الدولار مع ارتفاع مبيعات المنازل القائمة الشهر الماضي بأعلى وتيرة خلال ثمانية أشهر في إشارة قوية علي أن قطاع الإسكان يعكس تحسن النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة خلال الفترة الأخيرة.

الأسهم العالمية

 ارتفع مؤشرMSCI للأسهم الآسيوية خلال تعاملات اليوم بنسبة 0.5 في المئة بعدما أغلق بالأمس عند أعلي مستوي في ست سنوات منذ حزيران يونيو 2008 ،وارتفعت  العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بنسبة 0.1 بالمئة بعد تسجيل المؤشر مستوي قياسي جديد بالأمس في وول ستريت وسط تحسن معنويات المستثمرين بفضل نتائج أفضل من التوقعات لكبرى الشركات الأمريكية.

الذهب يتراجع وسط ارتفاع الدولار الأمريكي وانتعاش الأسهم العالمية

تراجعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الثلاثاء وسط ارتفاع العملة الأمريكية الدولار مقابل جميع العملات الرئيسية مستفيدة من ارتفاع عوائد السندات وقبيل بيانات التضخم بالاقتصاد الأمريكي ،وانتعاش الأسهم العالمية وصعدت الأسهم الأسيوية مقتربة من أعلي مستوي في ست سنوات ،وارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بوزر. 

 ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 08:00 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1305.90 دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1310.02 دولار، وسجل أعلى مستوي 1313.12 دولار وأدنى مستوي 1304.51 دولار.

وأنهى المعدن النفيس الذهب تعاملات الأمس مستقراً دون أي تغير يذكر بعدما أنهي الأسبوع الماضي منخفضاً 2.0 بالمئة في أول خسارة أسبوعية خلال السبعة أسابيع الأخيرة.

مؤشر الدولار

ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية بنسبة 0.15 بالمئة ضمن موجة من المكاسب لليوم الثاني علي التوالي مقترباً من أعلي مستوي في خمسة أسابيع 80.92 نقطة ،وارتفاع العملة الأمريكية يؤثر بالسلب علي ارتفاع أسعار السلع والمعادن المقاومة بالدولار.

وينتظر الاقتصاد الأمريكي اليوم بيانات هامة عن التضخم بالاقتصاد ممثلة في أسعار المستهلكين خلال حزيران يونيو وقطاع الإسكان ممثلة في مبيعات المنازل القائمة عن نفس الشهر.

وكان صانعي السياسة النقدية بمجلس الاحتياطي الاتحادي قد أشاروا إلي أن تباطؤ وتيرة التضخم بالاقتصاد قد تقف عائق أمام تشديد السياسات النقدية بالولايات المتحدة في المستقبل القريب ،لذلك تحسن مستويات التضخم سوف تزيد من الضغوط السلبية علي أسعار الذهب.

الأسهم العالمية

 ارتفع مؤشرMSCI للأسهم الآسيوية خلال تعاملات اليوم بنسبة 0.7 في المئة بعد عودة الأسواق اليابانية للعمل بعد عطلة عيد البحرية بالأمس ،واقترب المؤشر من تحقيق أعلي مستوي إغلاق منذ حزيران يونيو 2008 ،وارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بنسبة 0.1 بالمئة بعد هبوط بنسبة 0.2 بالمئة في وول ستريت بالأمس.

أسعار الذهب تنتعش في بداية تعاملات الأسبوع بدعم من ارتفاع الطلب الاستثماري

ارتفعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الاثنين في أولي تعاملات الأسبوع بفعل ارتفاع الطلب الاستثماري علي المعدن كملاذ آمن مع تصاعد المخاطر الجيوسياسية حول أزمة إسقاط الطائرة الماليزية وهجوم إسرائيلي علي قطاع غزة الفلسطيني ،وسجل المعدن خسارة الأسبوع الماضي هي الأولي منذ مايو الماضي بفعل توقعات برفع أسعار الفائدة الأمريكية.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 08:14 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1313.90 دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1310.89 دولار، وسجل أعلى مستوي 1314.69 دولار وأدنى مستوي 1307.37 دولار.

وأنهى المعدن النفيس الذهب تعاملات يوم الجمعة منخفضاً بنسبة 0.5 بالمئة ضمن عمليات التصحيح وجني الأرباح وفقد نسبة 2.0 بالمئة علي مدار تعاملات الأسبوع الماضي في أول خسارة أسبوعية في السبعة أسابيع الأخيرة.

التوترات السياسية

توجه روسيا ضغوط دولية متزايدة من الدول الغربية بقيادة الولايات المتحدة رداً علي إسقاط طائرة ركاب ماليزية فوق شرق أوكرانيا بالقرب الحدود مع روسيا.

وقال وزير الخارجية الأمريكية جون كيري أمس الأحد بأن الولايات المتحدة تملك أدلة وصفها بالدامغة على تورط الروس في إسقاط الطائرة الماليزية.

وكانت الولايات المتحدة والاتحادي الأوروبي قد فرضوا عقوبات جديدة علي روسيا يوم الأربعاء الماضي وقال خبراء أن العقوبات قاسية وسوف تؤثر بالسلب علي الاقتصاد الروسي.  

وكانت طائرة ركاب ماليزية قد تحطمت يوم الخميس الماضي فوق شرق أوكرانيا وقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم 295 شخصا وهو ما أدى إلى زيادة حدة الصراع بين كييف والانفصاليين الموالين لروسيا والذي تدعم فيه موسكو الانفصاليين بينما يؤيد الغرب أوكرانيا.

أما في الشرق الأوسط، فتواصل القوات البرية الإسرائيلية الهجوم العنيف علي قطاع غزة وهو ما أدى إلي سقوط المزيد من الضحايا.

الاقتصاد الأمريكي

تشح اليوم البيانات الهامة الصادرة من الولايات المتحدة الأمريكية عن ساحة الأسواق المالية بينما يترقب المستثمرين غداً بيانات التضخم بالاقتصاد لقياس مدي قوة التوقعات برفع أسعار الفائدة في المستقبل القريب خاصة وأن مستويات التضخم أحد أهم العراقيل أمام البنك الفيدرالي في طريقه نحو تشديد السياسات النقدية.

أسعار الذهب تتراجع ضمن عمليات التصحيح وجني الأرباح

تراجعت أسعار الذهب بالسوق الأسيوية يوم الجمعة ضمن عمليات التصحيح وجني الأرباح بعد ارتفاع علي مدار يومين وسط تقييم المستثمرين لتوقعات بقرب رفع أسعار الفائدة الأمريكية في مقابل زيادة التوترات الجيوسياسية في أنحاء مختلفة من العالم ،وتوشك الأسعار علي تسجيل أول خسارة أسبوعية بعد مكاسب علي مدار ستة أسابيع متواصلة ضمن أطول سلسلة مكاسب أسبوعية منذ شباط فبراير الماضي.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 07:58 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1312.22 دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1318.47 دولار، وسجل أعلى مستوي 1324.39 دولار وأدنى مستوي 1310.42 دولار.

وأنهى المعدن النفيس الذهب تعاملات الأمس مرتفعاً بنسبة 1.55 بالمئة بأكبر مكسب يومي في شهر بعد تسارع الطلب الاستثماري علي المعدن كملاذ آمن بعد سقوط طائرة ماليزية علي حدود أوكرانيا.

التوترات السياسية

تحطمت طائرة ركاب ماليزية أمس الخميس فوق شرق أوكرانيا وقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم 295 شخصا وهو ما أدى إلى زيادة حدة الصراع بين كييف والانفصاليين الموالين لروسيا والذي تدعم فيه موسكو الانفصاليين بينما يؤيد الغرب أوكرانيا ،وقال أحد المسئولين في أوكرانيا أن سقوط الطائرة الماليزية نتيجة صاروخ أطلقه مسلحون مؤيدون لروسيا.

وكانت الولايات المتحدة والاتحادي الأوروبي قد فرضوا عقوبات جديدة علي روسيا أول أمس الأربعاء وقال خبراء أن العقوبات قاسية وسوف تؤثر بالسلب علي الاقتصاد الروسي.  

أما في الشرق الأوسط، فقد قال رئيس الوزراء الإسرائيلي  بنايمين نتنياهو بأنه قد أوعز للقوات العسكرية في البدء بهجوم بري على قطاع غزة، بالتزامن مع غارات جوية على القطاع و التي خلفت الكثير من الضحايا في القطاع.

التعاملات الأسبوعية

فقد معدن الذهب نحو 1.7 بالمئة علي مدار الأسبوع الجاري حتى تعاملات اليوم متجهاً نحو تسجيل أول خسارة أسبوعية بعد سلسلة من المكاسب الأسبوعية علي مدار ست أسابيع متواصلة سجل خلالها ارتفاع بنحو 7.15 بالمئة بفضل عمليات شراء المعدن كملاذ آمن.

وهبط المعدن خلال الأسبوع بعد تصريحات جانيت يلين رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي أمام الكونغرس الأمريكي باحتمالية قيام الاحتياطي الاتحادي برفع أسعار الفائدة في وقت مبكر بشرط زيادة التوظيف والأجور خلال الفترة القادمة.

الذهب يواصل الارتداد لثاني يوم علي التوالي من مستوي منخفض بفعل ارتفاع الطلب

ارتفعت أسعار الذهب بالسوق الأسيوية يوم الخميس مواصلة الارتفاع لليوم الثاني علي التوالي ضمن عمليات التصحيح من أدنى مستوي في أربعة أسابيع وسط مؤشرات بارتفاع الطلب الفعلي في الهند والصين وهما أكبر مستهلكين للذهب بالعالم بالتزامن مع تسارع وتيرة الطلب الاستثماري علي المعدن النفيس كملاذ آمن في ظل مخاوف جيوسياسية بعدما فرض الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي عقوبات هي الأوسع نطاقاً حتى ألان علي روسيا.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 07:50 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1306.80 دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1297.00 دولار، وسجل أعلى مستوي 1308.09 دولار وأدنى مستوي 1297.00 دولار.

وأنهى المعدن النفيس الذهب تعاملات الأمس مرتفعاً بنسبة 0.3 بالمئة ضمن عمليات التصحيح وجني الأرباح بعدما سجل المعدن أول أمس مستوي 1291.97 دولار للأوقية الأدنى منذ 19 حزيران يونيو الماضي.

الطلب الفعلي

في الهند “ثاني أكبر مستهلك للذهب بالعالم ” قالت بالأمس وزارة التجارة أن واردات الذهب في الهند ارتفعت 65 بالمئة بإجمالي 3.12 مليار دولار خلال حزيران يونيو بالمقارنة مع إجمالي 1.89 مليار دولار عن نفس الفترة من العام الماضي وذلك بعدما سمح البنك المركزي الهندي للبنوك والتجار لشراء المزيد من السبائك الذهبية من الخارج.

في الصين ارتفع حجم التداول في بورصة شنغهاي لليوم الثاني علي التوالي وسجل بالأمس 13.42 طن متري كأعلى مستوي تداول خلال أسبوع. 

وكان مجلس الذهب العالمي قد أعلن في وقت سابق من هذا العام أن الصين سجلت استهلاك بنحو 1066 طن متري من الذهب خلال عام 2013 لتصبح أكبر بلد مستهلك للمعدن الثمين بالعالم.

العقوبات الأمريكية

تجددت المخاوف تجاه الأزمة بين أوكرانيا وروسيا بعدما فرضت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي أشد عقوبات علي روسيا رداً علي تداخلها في الشئون الأوكرانية ودعمها للمتمردين في المدن الشرقية.

شملت العقوبات بنك جازبروم وشركة روسنفت النفطية وبنوك وشركات كبرى أخرى للطاقة والصناعات العسكرية ،وصعدت واشنطن بشكل مطرد عقوباتها المالية على روسيا بسبب ما تعتبره دعم موسكو للحكم الانفصالي في  أوكرانيا.

وتشمل العقوبات الجديدة أيضا عددا من كبار المسئولين الروس من بينهم نائب رئيس مجلس دوما الدولة (البرلمان) ووزير القرم ومسئول بارز بوكالة الاستخبارات الروسية وزعيم أوكراني انفصالي والذين يخضع بعضهم أيضا لعقوبات من الاتحاد الأوروبي.

وارتفع الذهب بنحو 9 بالمئة منذ بداية هذا العام مع ارتفاع الطلب علي المعدن كملاذ آمن في ظل مخاوف جيوسياسية في أوكرانيا والعراق.

أسعار الذهب قرب أدنى مستوي في 4 أسابيع بفعل قوة الدولار الأمريكي

استقرت أسعار الذهب بالسوق الأسيوية يوم الأربعاء بالقرب من أدنى مستوي في أربعة أسابيع والمسجل خلال تعاملات الأمس تحت ضغط قوة العملة الأمريكية وسط توقعات بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي قد يرفع أسعار الفائدة أسرع من التوقعات خلال المستقبل القريب.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 07:25 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1296.80 دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1294.10 دولار، وسجل أعلى مستوي 1299.28 دولار وأدنى مستوي 1293.57 دولار.

وأنهى المعدن النفيس الذهب تعاملات الأمس منخفضاً بنسبة 1.2 بالمئة وسجل مستوي 1291.97 دولار للأوقية الأدنى منذ 19 حزيران يونيو الماضي.

مؤشر الدولار 

ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية بنسبة 0.1 بالمئة ضمن موجة من المكاسب لليوم الثاني علي التوالي وسجل أعلي مستوي في أسبوعين 80.50 نقطة ،وارتفاع العملة الأمريكية يؤثر بالسلب علي ارتفاع أسعار السلع والمعادن المقاومة بالدولار.

جانيت يلين

تستكمل جانيت يلين رئيسة مجلس الاحتياطي الاتحادي الجزء الثاني من شهادتها النصف سنوية وتقف اليوم أمام لجنة الخدمات المالية بمجلس النواب الأمريكي بحلول الساعة 14:00 جرينتش.

وكانت جانيت يلين رئيسة المجلس قالت بالأمس الثلاثاء إن مجلس الاحتياطي قد يعجل برفع الفائدة إذا تسارع التوظيف أو الأجور على نحو غير متوقع لكنها أشارت إلى أن المجلس سيبقي على تيسير السياسة النقدية إلى أن تظهر بيانات الوظائف تلاشي تداعيات الأزمة المالية “بشكل كامل “.

وتيسير السياسات النقدية الأمريكية دفع أسعار الذهب إلى تسجيل ارتفاعات قياسية خلال الثلاث سنوات الأخيرة إلا أن التكهنات بقرب تشديد السياسات أدى إلى تسجيل المعدن أكبر خسارة سنوية له منذ 1981 م بعدما فقد من قيمته 28 في المئة خلال عام 2013م.

أسعار الذهب قرب أدنى مستوي في 4 أسابيع قبيل شهادة جانيت يلين

استقرت أسعار الذهب بالسوق الأسيوية يوم الثلاثاء بالقرب من أدنى مستوي في أربعة أسابيع والمسجل خلال تعاملات الأمس وسط ترقب من المستثمرين لشهادة جانيت يلين رئيسة مجلس الاحتياطي الاتحادي أمام الكونغرس الأمريكي بحثاً عن علامات جديدة تخص مستقبل أسعار الفائدة في الولايات المتحدة.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 07:55 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1309.10 دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1306.95 دولار، وسجل أعلى مستوي 1310.03 دولار وأدنى مستوي 1305.70 دولار.

وأنهى المعدن النفيس الذهب تعاملات الأمس منخفضاً بنسبة 2.3 بالمئة بأكبر خسارة يومية منذ 27 أيار مايو الماضي وسجل مستوي 1303.15 دولار للأوقية الأدنى منذ 19 حزيران يونيو الماضي.

وتأثرت تعاملات المعدن النفيس بارتفاع شهية المخاطرة لدي المستثمرين بالشراء في أسواق الأسهم العالمية تفاؤلاً بنتائج أرباح قوية للشركات الكبرى خلال الربع الثاني ،وسجل مؤشر داو جونز الصناعي مستوي قياسي جديدة خلال جلسة وول ستريت بالأمس.

شهادة يلين

تقف اليوم الثلاثاء بحلول الساعة 14:00 جرينتش جنيت يلين رئيسة مجلس الاحتياطي الاتحادي أمام الكونغرس الأمريكي لتقديم الجزء الأول من شهادتها حول السياسات النقدية وهذه هي المرة الثالثة لقيام جانيت بتقديم شهادة هامة بعد توليها رسمياً مهام منصبها الجديد في أوائل شهر شباط فبراير الماضي خلفاً لبن برنا نكي رئيس مجلس الاحتياطي السابق الذي انتهت ولايته 31 كانون الثاني يناير الماضي.

ويتطلع المستثمرين إلى معرفة مستقبل السياسات النقدية وخاصة أسعار الفائدة في ظل التطورات الأخيرة للاقتصاد الأكبر بالعالم ، وقالت جانيت يلين في شهادة سابقة أن المجلس عازم علي الاستمرار في إجراءات خفض برنامج شراء السندات ما لم يحدث أمر طارئ للاقتصاد وأشارت إلي الإبقاء علي أسعار الفائدة منخفضة لفترة مطولة بعد الانتهاء من برنامج شراء السندات المحفز للاقتصاد الأمريكي.

وبخلاف شهادة يلين ينتظر الاقتصاد الأمريكي العديد من البيانات الهامة ،حيث تصدر مبيعات التجزئة لشهر حزيران يونيو ومؤشر نيويورك الصناعي لشهر تموز يوليو وتحسن هذه البيانات من شأنه زيادة الضغوط السلبية علي أسعار الذهب.

صندوق SPDR

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات المدعومة بالذهب على مستوى العالم ارتفعت بالأمس بمقدار 8.68 طن متري بأكبر زيادة يومية منذ تشرين الأول أكتوبر 2012 ليصل إجمالي الحيازات 808.73 طن متري وهو أعلي مستوي منذ 7 نيسان أبريل الماضي.