أسعار الذهب مستقرة في طريقها إلي تسجيل ثاني مكسب شهري علي التوالي

استقرت أسعار معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الجمعة ضمن نطاق ضيق من التعاملات في أخر جلسات الأسبوع والجلسة الأخيرة خلال شهر شباط فبراير ،وتتجه الأسعار إلي تسجيل ثاني مكسب شهري علي التوالي ،هذا وينتظر المستثمرين بيانات هامة عن الاقتصاد الأمريكي لعل أهمها القراءة الثانية الناتج المحلي الإجمالي الربع الرابع.

وأنهت أسعار الذهب تعاملات الأمس مرتفعة بنسبة 0.2 في المئة مع تراجع العملة الأمريكية الدولار علي أثر بيان البطالة السلبي ،بالإضافة إلي عمليات شراء كملاذ آمن لمخاوف بشأن الأزمة في أوكرانيا وتهديد روسيا بالتدخل العسكري.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 08:20بتوقيت جرينتش حول مستوي 1329.92دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1330.83 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1333.17دولار وأدنى مستوي 1327.91دولار.

وصعدت أسعار الذهب خلال شباط فبراير بنسبة 8 في المئة ،وارتفعت بنحو12 في المئة خلال العام الجاري مع تراجع مؤشرات النمو بالاقتصاد الأمريكي وتراجع أسواق الأسهم العالمية لمخاوف بشأن تعافى الاقتصاد العالمي نتيجة أزمة الأسواق الناشئة.

وينتظر الاقتصاد الأمريكي العديد من البيانات ،حيث تصدر القراءة الثانية للناتج المحلى الإجمالي الربع الرابع المتوقع نمو بمعدل 2.6 في المئة من 3.2 في المئة معدل نمو بالقراءة الأولية ، كما يصدر مؤشر شيكاغو الصناعي لشهر شباط فبراير المتوقع 57.9 من 59.6 خلال كانون الثاني يناير ،وتصدر القراءة النهائية لمؤشر جامعة ميتشيغان لثقة المستهلكين خلال شباط فبراير المتوقع 81.4 مقارنة مع القراءة الأولية التي سجلت 81.2.

وتوقعات أغلب البيانات سلبية وهو ما يزيد من شكوك المستثمرين تجاه قوة النمو بالاقتصاد الأكبر بالعالم مما سوف يدفعهم إلي مزيد من عمليات الشراء ودفع أسعار الذهب لمزيد من الارتفاعات.

الذهب ينتعش بعد ارتفاع البطالة الأمريكية والأنظار تتجه نحو تصريحات جانيت يلين

ارتفعت أسعار الذهب مع افتتاح السوق الأمريكي يوم الخميس معوضاً خسائره بالسوق الأسيوية والأوروبية وذلك بعد بيان في الولايات المتحدة أظهر ارتفاع طلبات إعانة البطالة وهو ما زاد الشكوك تجاه قوة الاقتصاد الأمريكي ،هذا وتتجه أنظار المستثمرين إلي متابعة تصريحات جانيت يلين رئيسة مجلس الاحتياطي الاتحادي في شهادة حول السياسات النقدية أمام اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ.

وارتفع معدن الذهب بحلول الساعة 14:10بتوقيت جرينتش إلى  مستوي 1331.46دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1329.27 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1333.56دولار وأدنى مستوي 1323.67دولار.

ارتفع عدد المتقدين للحصول علي البطالة في الولايات المتحدة الأمريكية خلال الأسبوع المنتهي الجمعة 21 شباط فبراير إلى 348 ألف ، بالمقارنة مع التوقعات التي أشارت إلى 333 ألف ،بالمقارنة مع قراءة الأسبوع الماضي 334 ألف  بعد التعديل من 336 ألف.

وبحلول الساعة 15:00 جرينتش تقف جانيت يلين أمام اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ الأمريكي لتتحدث عن السياسات النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي وتوقعات النمو الاقتصادي في ضوء البيانات السلبية الصادرة عن الاقتصاد مؤخراً.

ويتطلع المستثمرين إلى معرفة مستقبل خطط خفض برنامج شراء السندات خاصة وان هذا البرنامج دعم بشدة أسعار الذهب خلال الثلاثة السنوات الأخيرة إلا أن التكهنات بتخفيض البرنامج أدى إلى تسجيل المعدن أكبر خسارة سنوية له منذ 1981 م بعدما فقد من قيمته 28 في المئة خلال عام 2013م.

أسعار الذهب تتراجع لثاني يوم ضمن عمليات التصحيح مع ارتفاع العملة الأمريكية الدولار

تراجعت أسعار معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الخميس مواصلة موجة الهبوط لثاني يوم علي التوالي ضمن عمليات التصحيح وجني الأرباح بعد تسجيل أعلي مستوي في أربعة أشهر في تعاملات الأمس ،وزاد من هذا التراجع ارتفاع العملة الأمريكية علي نطاق واسع مقابل أغلب العملات الرئيسية ،وتتجه أنظار المستثمرين اليوم إلي شهادة جانيت يلين أمام مجلس الشيوخ الأمريكي بحثاً عن إشارات جديدة تخص برنامج شراء السندات.

وأنهت أسعار الذهب تعاملات الأمس منخفضة بنسبة 0.8 في المئة بعدما سجلت أعلي مستوي في أربعة أشهر 1345.19 دولار للأونصة ،ودعم هذا التراجع بيان إيجابي عن الاقتصاد الأمريكي أظهر ارتفاع مبيعات المنازل الجديدة خلال شهر كانون الثاني يناير.

وتراجع معدن الذهب بحلول الساعة 08:20بتوقيت جرينتش إلى  مستوي 1324.82دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1329.27 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1331.02دولار وأدنى مستوي 1323.67دولار.

وصعدت أسعار الذهب بنحو 10 في المئة خلال العام الجاري مع تراجع مؤشرات النمو بالاقتصاد الأمريكي وتراجع أسواق الأسهم العالمية لمخاوف بشأن تعافى الاقتصاد العالمي نتيجة أزمة الأسواق الناشئة.

مؤشر الدولار

ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية لليوم الثاني علي التوالي مسجلاً أعلي مستوي في أسبوعين 80.55 نقطة مع ارتفاع الدولار مقابل أغلب العملات الرئيسية خاصة اليورو والجنيه الإسترليني.

وينتظر الاقتصاد الأمريكي العديد من البيانات الهامة حيث تصدر طلبات السلع المعمرة لشهر كانون الثاني يناير، وطلبات إعانة البطالة الأسبوعية المتوقع 333 ألف من 336 ألف لقراءة الأسبوع السابق.

شهادة يلين

في ثاني شهادة لها تمثل اليوم جانيت يلين أمام مجلس الشيوخ الأمريكي لتتحدث عن السياسات النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي وتوقعات النمو الاقتصادي في ضوء البيانات السلبية الصادرة عن الاقتصاد مؤخراً.

ويتطلع المستثمرين إلى معرفة مستقبل خطط خفض برنامج شراء السندات خاصة وان هذا البرنامج دعم بشدة أسعار الذهب خلال الثلاثة السنوات الأخيرة إلا أن التكهنات بتخفيض البرنامج أدى إلى تسجيل المعدن أكبر خسارة سنوية له منذ 1981 م بعدما فقد من قيمته 28 في المئة خلال عام 2013م.

الذهب يتراجع من مستوي مرتفع مع انتعاش العملة الأمريكية الدولار

تراجعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الأربعاء وذلك بعد تسجيلها أعلي مستوي في أربعة أشهر بالسوق الأسيوية يأتي هذا التراجع ضمن عمليات التصحيح وجني الأرباح ،بالإضافة إلي انتعاش العملة الأمريكية مقابل أغلب العملات الرئيسية قبيل بيان هامة لقطاع الإسكان الأمريكي ،وتأثرت الأسعار بمؤشرات ضعف الطلب في الصين أكبر مستهلك للمعدن بالعالم.

وتراجع معدن الذهب بحلول الساعة 13:30بتوقيت جرينتش إلى  مستوي 1331.97دولار للأونصة  مرتفعاً من مستوى الافتتاح 1340.51 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1345.19دولار الأعلى منذ 30 تشرين الأول أكتوبر وأدنى مستوي 1329.53دولار.

مؤشر الدولار

ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية بنسبة 0.2 في المئة متعافياً من خسائر علي مدار الثلاثة أيام الماضية ،وصعد الدولار مقابل أغلب العملات الرئيسية.

وينتظر الاقتصاد الأمريكي بيان هام عن قطاع الإسكان حيث تصدر مبيعات المنازل الجديدة المتوقع 406 ألف خلال كانون الثاني يناير بالمقارنة مع 414 ألف خلال كانون الأول ديسمبر. 

الطلب الصيني

أظهر بيان صادر اليوم في بكين تراجع واردات الذهب من هونغ كونغ إلى 83.6 طن متري في كانون الثاني يناير بالمقارنة مع 91.9 طن متري خلال كانون الأول ديسمبر.

وقال مجلس الذهب العالمي أن الصين سجلت استهلاك بنحو 1066 طن متري من الذهب خلال عام 2013 لتصبح أكبر بلد مستهلك للمعدن الثمين بالعالم.

أسعار الذهب تواصل الارتفاع وتسجل أعلي مستوي في أربعة أشهر

ارتفعت أسعار معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الأربعاء مواصلة المكاسب لليوم الخامس علي التوالي مسجلة أعلي مستوي في أربعة أشهر نتيجة إقبال المستثمرين علي شراء المعادن النفيسة كملاذ آمن بعد بيانات سلبية أثارت الشكوك في قوة الاقتصاد الأمريكي.

وأنهت أسعار الذهب تعاملات الأمس مرتفعة بنسبة 0.4 في المئة بعد البيانات الصادرة بالأمس في واشنطن والتي أظهرت تراجع أسعار المنازل وانخفاض ثقة المستهلك الأمريكي.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 08:15بتوقيت جرينتش حول مستوي 1341.30 دولار للأونصة مرتفعاً من مستوى الافتتاح 1340.51 دولار،وسجل أعلى مستوي 1345.19 دولار الأعلى منذ 30 تشرين الأول أكتوبر وأدنى مستوي 1337.51دولار.

وصعد المعدن النفيس بنحو 12 في المئة خلال العام الجاري مع تراجع مؤشرات النمو بالاقتصاد الأمريكي وتراجع أسواق الأسهم العالمية لمخاوف بشأن تعافى الاقتصاد العالمي نتيجة أزمة الأسواق الناشئة.

أظهرت بيانات الأمس تراجعت أسعار المنازل الأمريكية خلال كانون الأول ديسمبر، وانخفضت ثقة المستهلكين خلال شباط فبراير ،وأثارت هذه البيانات موجة من تساؤلات تجاه نمو أكبر اقتصاد بالعالم.

ويحد من تعظيم مكاسب الذهب بالجلسة الأسيوية بيان أظهر تراجع الطلب علي المعدن الثمين في الصين أكبر مستهلك للمعدن بالعالم ،أظهر البيان تراجع واردات الذهب من هونغ كونغ إلى 83.6 طن متري في كانون الثاني يناير بالمقارنة مع 91.9 طن متري خلال كانون الأول ديسمبر .

وقال مجلس الذهب العالمي أن الصين سجلت استهلاك بنحو 1066 طن متري من الذهب خلال عام 2013 لتصبح أكبر بلد مستهلك للمعدن الثمين بالعالم.

أسعار الذهب تستقر بالقرب من أعلي مستوي في أربعة أشهر

استقرت أسعار معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الثلاثاء بالقرب من أعلي مستوي في أربعة أشهر وسط تقييم المستثمرين للأسعار الحالية التي يراها الكثيرون مبالغ فيها نظراً لعزم البنك الفيدرالي الأمريكي الاستمرار في خفض برنامج التحفيز النقدي بينما يتوقع آخرون استمرار صعود الأسعار لمخاوف بشأن نمو الاقتصاد العالمي والمشاكل السياسة في أوكرانيا.

وأنهت أسعار الذهب تعاملات الأسبوع الماضي مرتفعة بنسبة 1.0 في المئة وسجلت أعلي مستوي في أربعة أشهر 1338.83 دولار للأونصة الأعلى منذ 31 تشرين الأول أكتوبر الماضي.

وصعد المعدن النفيس بنحو 11 في المئة خلال العام الجاري مع تراجع مؤشرات تعافي الاقتصاد الأمريكي وتراجع أسواق الأسهم العالمية لمخاوف بشأن تعافى الاقتصاد العالمي نتيجة أزمة الأسواق الناشئة.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 08:15بتوقيت جرينتش حول  مستوي 1335.77دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1335.76 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1337.96دولار وأدنى مستوي 1332.21دولار.

وأظهر المحضر الأخير للبنك الفيدرالي الأمريكي عزم البنك الاستمرار في خطط خفض برنامج شراء السندات خلال الاجتماعات القادمة ،خاصة وان البنك يفسر البيانات السلبية الصادرة مؤخراً عن الاقتصاد الأمريكي لظروف الطقس البارد الذي يضرب البلاد.

وفقد معدن الذهب 28 في المئة من قيمته خلال عام 2013 مسجلاً أكبر خسارة سنوية للمعدن منذ ثلاثة عقود تحديداً منذ عام 1981م وذلك بعدما تراجع ثقة المستثمرين في المعدن كأداة تحوط من التضخم وكاستثمار بديل بعد أن أعلن مجلس الاحتياطي الاتحادي خططا لتقليص مشترياته الشهرية الضخمة من السندات.

ويتوقع خبراء استمرار صعود الأسعار لمخاوف بشأن تباطؤ النمو في الصين بعد البيانات الصادرة مؤخراً والتي أظهرت انكماش قطاع الصناعات التحويلية ،بالإضافة إلي التوتر السياسي في أوكرانيا.

صندوق SPDR

ارتفعت حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات المدعومة بالذهب على مستوى العالم بنسبة 0.4 في المئة إلى 801.59 طن متري يوم أمس  ،في علامة علي استمرار تحسن مستويات الطلب علي المعدن الثمين

الذهب يسجل أعلي مستوي في أربعة أشهر مع ارتفاع الطلب على الأدوات الاستثمارية الآمنة

ارتفعت أسعار الذهب يوم الاثنين مسجلة أعلي مستوي في أربعة أشهر نتيجة إقبال المستثمرين علي شراء الأدوات الاستثمارية الآمنة وعلي رأسها الذهب خاصة مع هبوط أسواق الأسهم لمخاوف بشأن النمو الاقتصاد العالمي بعد بيانات سلبية في الولايات المتحدة والصين.

وارتفع معدن الذهب بحلول الساعة 13:25بتوقيت جرينتش إلى  مستوي 1331.25دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1325.44 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1336.71دولار الأعلى منذ 31 تشرين الأول أكتوبر الماضي وأدنى مستوي 1318.86دولار.

وأنهت أسعار الذهب تعاملات الأسبوع الماضي مرتفعة بنسبة 0.3 في المئة وهو الأسبوع الثالث علي التوالي من المكاسب،و وصعد المعدن النفيس بنحو 12 في المئة خلال العام الجاري مع تراجع مؤشرات تعافي الاقتصاد الأمريكي وتراجع أسواق الأسهم العالمية لمخاوف بشأن تعافى الاقتصاد العالمي نتيجة أزمة الأسواق الناشئة.

تراجع مؤشرMSCI للأسهم الآسيوية 0.2 في المئة ،وتراجع مؤشر SHSZ300 الصيني بنحو 2.2 في المئة ،وتراجع مؤشر نيكي الياباني من أعلي مستوي في ثلاثة أسابيع.

وذكرت جريدة مملكة للدولة بأن البنوك الصينية بدأت في كبح جماع الإقراض إلى القطاع العقاري وقطاع الصناعات مثل الصلب والأسمنت ،في علامة علي بداية تشديد السياسات النقدية في بكين وهو ما يثير المخاوف بشأن تأثر النمو الاقتصادي خلال الفترة القادمة في ظل البيانات الضعيفة الصادرة عن الاقتصاد مؤخراً.

وتراجع مؤشر داو جونز ستوكس 600 للأسهم الأوروبية بنسبة 0.4في المئة ،وتراجعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بنسبة 0.1 في المئة.

صندوق SPDR

ارتفعت حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات المدعومة بالذهب على مستوى العالم بنسبة 0.34 في المئة إلى 798.31 طن متري يوم الجمعة .

الذهب يقترب من أعلي مستوي في 15 أسبوع علي خلفية تراجع الأسهم العالمية

ارتفع معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الاثنين مقترباً من أعلي مستوي في 15 أسبوع وذلك مع إقبال المستثمرين علي شراء المعادن النفيسة وعلي رأسها الذهب كملاذ آمن بعد موجة الهبوط التي سيطرت علي أسواق الأسهم في أسيا خاصة في الصين نتيجة تحجيم القروض الجديدة للشركات العقارية والصناعية ،واستفاد معدن الذهب أيضاً من البداية الضعيفة للعملة الأمريكية لتعاملات الأسبوع الحالي.

وأنهت أسعار الذهب تعاملات الأسبوع الماضي مرتفعة بنسبة 0.3 في المئة وهو الأسبوع الثالث علي التوالي من المكاسب ،ومستوي 1332 دولار للأونصة هو الأعلى في 15 أسبوع والمسجل يوم الثلاثاء الماضي. 

وصعد المعدن النفيس بنحو 10 في المئة خلال العام الجاري مع تراجع مؤشرات تعافي الاقتصاد الأمريكي وتراجع أسواق الأسهم العالمية لمخاوف بشأن تعافى الاقتصاد العالمي نتيجة أزمة الأسواق الناشئة.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 08:15بتوقيت جرينتش حول  مستوي 1330.05دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1325.44 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1331.59دولار وأدنى مستوي 1318.86دولار.

تراجع مؤشرMSCI للأسهم الآسيوية 0.5 في المئة ،وتراجع مؤشر SHSZ300 الصيني بنحو 2.2 في المئة ،وتراجع مؤشر نيكي الياباني من أعلي مستوي في ثلاثة أسابيع.

ذكرت جريدة مملكة للدولة بأن البنوك الصينية بدأت في كبح جماع الإقراض إلى القطاع العقاري وقطاع الصناعات مثل الصلب والأسمنت ،في علامة علي بداية تشديد السياسات النقدية في بكين وهو ما يثير المخاوف بشأن تأثر النمو الاقتصادي خلال الفترة القادمة في ظل البيانات الضعيفة الصادرة عن الاقتصاد مؤخراً.

صندوق SPDR

ارتفعت حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات المدعومة بالذهب على مستوى العالم بنسبة 0.34 في المئة إلى 798.31 طن متري يوم الجمعة .

أسعار الذهب تتراجع بالتعاملات المبكرة لكنها قد تسجل ثالث مكسب أسبوعي علي التوالي

ترجع معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الجمعة نتيجة ارتفاع شهية المخاطرة لدى المستثمرين بالشراء في أسواق الأسهم والبعد عن شراء أدوات الملاذات الآمنة وعلي رأسها الذهب ،لكن تتجه الأسعار إلي تسجيل ثالث أسبوع علي التوالي من المكاسب وسط تقييم المستثمرين للبيانات الأخيرة الصادرة عن الاقتصاد العالمي.

 وأنهت أسعار الذهب جلسات الأمس مرتفعة بنسبة 0.9 في المئة نتيجة مخاوف بشأن نمو الاقتصاد العالمي بعد بيانات سلبية في الصين أظهرت انكماش قطاع الصناعات التحويلية للشهر الثاني علي التوالي.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 07:59بتوقيت جرينتش حول  مستوي 1320.75دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1322.81 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1322.81دولار وأدنى مستوي 1315.98دولار.

وصعد المعدن النفيس بنحو 10 في المئة خلال العام الجاري مع تراجع مؤشرات تعافي الاقتصاد الأمريكي وتراجع أسواق الأسهم العالمية لمخاوف بشأن تعافى الاقتصاد العالمي نتيجة أزمة الأسواق الناشئة.

وصعدت الأسهم الأمريكية في وول ستريت بالأمس وارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز اليوم بنسبة 0.3فى المئة علي الأثر الإيجابي لنمو قطاع الصناعات التحويلية الأمريكي بأعلى وتيرة في أربعة سنوات.

وارتفع مؤشرMSCI للأسهم الآسيوية 1.0 في المئة ،وسجل مؤشر نيكي الياباني أعلي مستوي في ثلاثة أسابيع وارتفع المؤشر 3.9 بالمئة هذا الأسبوع في أكبر مكسب أسبوعي له منذ منتصف تشرين الثاني نوفمبر وبعد سلسلة خسائر استمرت ستة أسابيع،وارتفع مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 2.3 بالمئة .

أسعار الذهب تتعافي لمخاوف بشأن الاقتصاد العالمي وهبوط الأسهم

ارتفع معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الخميس متعافياً من خسائر علي مدار اليومين السابقين ،يدعم هذا الارتفاع إقبال المستثمرين علي شراء الأدوات الاستثمارية الأكثر أمناً وعلي رأسها الذهب لمخاوف بشأن تعافي الاقتصاد العالمي بعد توالي البيانات السلبية في الولايات المتحدة وانكماش قطاع الصناعات التحويلية للشهر الثاني علي التوالي في الصين ،وتراجعت الأسهم العالمية في وول ستريت وأسيا مع تأكيدات البنك الفيدرالي علي مواصلة خفض التحفيز وهو ما يحد من تعظيم ارتفاع المعدن الثمين.

وأنهت أسعار الذهب جلسات الأمس علي تراجع بنسبة 0.8 في المئة في ثاني يوم علي التوالي من التراجع ضمن عمليات التصحيح وجني الأرباح بالإضافة إلي صعود الدولار الأمريكي بعد محضر البنك الفيدرالي.

وارتفع معدن الذهب بحلول الساعة 08:15بتوقيت جرينتش إلى  مستوي 1313.75دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1310.87 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1314.59دولار وأدنى مستوي 1308.54دولار.

وصعد المعدن النفيس بنحو 9 في المئة خلال العام الجاري مع تراجع مؤشرات تعافي الاقتصاد الأمريكي وتراجع أسواق الأسهم العالمية لمخاوف بشأن تعافى الاقتصاد العالمي نتيجة أزمة الأسواق الناشئة.

الاقتصاد العالمي

أظهرت البيانات الصادرة بالأمس في واشنطن عن قطاع الإسكان انخفاض تصريحات البناء خلال كانون الثاني يناير وتراجع إعداد المنازل الجديدة المبدوء في إنشائها ،بالإضافة إلي بيانات أخري أظهرت تباطؤ أسعار المنتجين خلال نفس الشهر.

وتثير البيانات المتوالي عن الاقتصاد الأمريكي موجة من الشك في مدي قوة النمو لأكبر اقتصاد بالعالم ،ولكن بعض الخبراء يفسر هذه البيانات علي أساس التأثير السلبي لمناخ الشتاء علي أداء أكبر اقتصاد بالعالم.

وينتظر الاقتصاد الأمريكي اليوم العديد من البيانات الهامة عن مستويات التضخم بالاقتصاد متمثلة في أسعار المستهلكين وبيانات سوق العملة متمثلة في بيانات إعانة البطالة الأسبوعية.

وأظهرت البيانات الصادرة اليوم في بكين انكماش قطاع الصناعات التحويلية خلال شباط فبراير للشهر الثاني علي التوالي وهو ما يدعم توقعات تحقيق الاقتصاد الصيني نمو ضعيف خلال عام 2014م.

الأسهم العالمية

أنهت الأسهم الأمريكية جلسة الأمس علي تراجعات بعدما أكد البنك الفيدرالي علي استمرار سياسة خفض برنامج التحفيز النقدي خلال الاجتماعات القادمة ،وانخفضت الأسهم الأسيوية اليوم وتراجع مؤشرها الرئيسي بنحو 1.2 في المئة ،وتراجع مؤشر نيكي الياباني 2.2 في المئة.

صندوق SPDR

تراجعت حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات المدعومة بالذهب على مستوى العالم بنسبة 0.7 في المئة إلى 795.61 طن متري أمس الأربعاء وهو أكبر تراجع منذ 23 كانون الأول ديسمبر الماضي.