الذهب يرتفع لكنه يتجه إلى أول خسارة أسبوعية خلال عام 2014

صعد معدن الذهب بالسوق الأوروبي يوم الجمعة وذلك ضمن عمليات التصحيح بعدما سجل أدنى مستوي في أكثر من أسبوع بالجلسة السابقة لكنه يتجه صوب تسجيل أول خسارة أسبوعية خلال عام 2014بعدما أدت بيانات قوية بشأن النمو الاقتصادي الأمريكي ومخاوف بشأن سحب التحفيز النقدي بالولايات المتحدة وضعف الطلب في الصين إلى انحسار موجة الصعود التي بدأت في أواخر كانون الأول ديسمبر.

ارتفع الذهب بحلول الساعة 13:25بتوقيت جرينتش إلى  مستوي 1252.91دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1243.82 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1253.44دولار وأدنى مستوي 1238.42دولار.

ويتجه المعدن إلى تسجيل أول خسارة أسبوعية خلال عام 2014 إذا ما انتهت تعاملات اليوم دون  مستوي 1269.05 دولار للأونصة ، وخسر المعدن النفيس 0.9 في المئة حتى الآن هذا الأسبوع بعد مكاسب على مدى خمسة أسابيع متتالية، لكن مكاسبه في مطلع الشهر كافية لتدفعه لتحقيق أول ارتفاع شهري في خمسة أشهر إذ بلغت أكثر من ثلاثة بالمئة في كانون الثاني  يناير حتى الآن .

وارتفع الذهب أغلب فترات كانون الثاني يناير حتى الأسبوع الحالي مع تعزز صورته كملاذ آمن بسبب ضعف الأسهم العالمية فضلا عن انتعاش الشراء من الصين قبل عطلة العام القمري الجديد التي تبدأ يوم الجمعة.

كن الأسهم استقرت حاليا بعد بيانات أمريكية قوية طمأنت المستثمرين الذين ينتابهم القلق بخصوص هروب رؤوس الأموال من الأسواق الناشئة وأيدت قرار مجلس الاحتياطي الاتحادي التمسك بخطة تقليص التحفيز ،كما بدأت الصين عطلة لمدة أسبوع وهو ما يترك المعدن النفيس دون داعم رئيسي خلال ساعات التداول الآسيوية.

الذهب يتراجع لثاني يوم ويوشك علي تسجيل أول خسارة أسبوعية في عام 2014

تراجعت أسعار معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الجمعة مواصلة موجة الهبوط لثاني يوم علي التوالي وسط إقبال المستثمرين على شراء العملة الأمريكية الدولار بعدما اقر مجلس الاحتياطي الاتحادي تخفيض جديد في برنامج شراء السندات المحفز للاقتصاد الأكبر بالعالم. 

تراجع معدن الذهب بحلول الساعة 08:07بتوقيت جرينتش إلى  مستوي 1239.91دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1243.82 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1245.10دولار وأدنى مستوي 1239.91دولار.

ويتجه المعدن الثمين إلي تسجيل أول خسارة أسبوعية خلال عام 2014 بعدما حقق مكاسب على مدار خمسة أسابيع متواصلة بفضل ارتفاع الطلب في الصين وعمليات شراء كملاذ آمن في ظل موجة هبوط حادة سيطرت علي أسواق الأسهم العالمية.

مؤشر الدولار

صعد مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية بنسبة 0.1 في المئة مواصلاً الارتفاع لخامس يوم علي التوالي نتيجة إقبال المستثمرين علي شراء العملة الأمريكية المدعومة ببيانات النمو الإيجابية وهو ما يؤثر بالسلب على أسعار المعادن والسلع.

برنامج شراء السندات

اقر يوم الأربعاء جولة جديدة من عملية التخفيض في برنامج شراء السندات الشهرية  بواقع 10 مليار دولار شهرياً لتصبح قيمة البرنامج 65 مليار دولار شهرياً بداية من شهر شباط فبراير القادم منقسمة بين 35 مليار دولار سندات خزانة و30 مليار دولار سندات عقارية.

وأعاذ المجلس هذه الخطوة إلى تحسن نمو الاقتصاد الأمريكي خاصة مع البيانات الإيجابية لسوق العمل والذي سجل أدنى مستوى بطالة فى خمسة سنوات عند 6.7%.

وبرنامج شراء السندات دفع أسعار الذهب إلى تسجيل ارتفاعات قياسية خلال الثلاث سنوات الأخيرة إلا أن التكهنات بقرب تخفيض البرنامج أدى إلى تسجيل المعدن أكبر خسارة سنوية له منذ 1981 م بعدما فقد من قيمته 28 في المئة خلال عام 2013م.

الذهب يستأنف موجة الهبوط على خلفية ارتفاع العملة الأمريكية وتخفيض التحفيز

تراجعت أسعار معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الخميس لتستأنف موجة الهبوط بعد صعود بتعاملات الأمس ،يأتي هذا التراجع وسط ارتفاع العملة الأمريكية الدولار وإقرار مجلس الاحتياطي الاتحادي تخفيض جديد في برنامج شراء السندات المحفز للاقتصاد الأكبر بالعالم. 

تراجع معدن الذهب بحلول الساعة 08:150بتوقيت جرينتش حول  مستوي 1257.25دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1266.46 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1267.52دولار وأدنى مستوي 1255.24دولار. 

وأنهى الذهب تعاملات الأمس مرتفعاً بنسبة 1.04 في المئة وذلك نتيجة استمرار عمليات البيوع لعملات الأسواق الناشئة على الرغم من رفع أسعار الفائدة في تركيا والهند.

مؤشر الدولار

صعد مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية بنسبة 0.4 في المئة مواصلاً الارتفاع لرابع يوم علي التوالي وسط إقبال المستثمرين علي شراء العملة الأمريكية وهو ما يؤثر بالسلب على أسعار المعادن والسلع.

برنامج شراء السندات

قامت اليوم اللجنة المفتوحة للسياسات النقدية بمجلس الاحتياطي الاتحادي باتخاذ خطوة أخرى في عملية تقليص السياسات التحفيزية و ذلك بعد أن أظهرت البيانات الاقتصادية خلال الآونة الأخيرة وجود تحسن إضافي في الاقتصاد الأمريكي ، و كانت اللجنة تركز اهتمامها على قطاع العمل و الذي يعتبر من أهم القطاعات الاقتصادية و الذي أوضح تحسناً ملحوظاً في أدائه حيث وصلت معدلات البطالة إلى أدنى مستوى منذ خمسة أعوام عند 6.7%.

 وقد أقرت اللجنة تقليص الخطط بواقع 10 مليار دولار شهرياً لتصبح قيمة البرنامج 65 مليار دولار مشتريات السندات الشهرية بداية من شهر شباط فبراير القادم منقسمة بين 35 مليار دولار سندات خزانة و30 مليار دولار سندات عقارية.

وبرنامج شراء السندات دفع أسعار الذهب إلى تسجيل ارتفاعات قياسية خلال الثلاث سنوات الأخيرة إلا أن التكهنات بقرب تخفيض البرنامج أدى إلى تسجيل المعدن أكبر خسارة سنوية له منذ 1981 م بعدما فقد من قيمته 28 في المئة خلال عام 2013م.

انتعاشة قوية تدفع أسعار الذهب لأعلي وقد تنقلب الأمور عقب قرار مجلس الاحتياطي الاتحادي

صعد معدن الذهب بالسوق الأوروبي يوم الأربعاء في إطار انتعاشة قوية تسيطر على الأدوات الاستثمارية الأكثر أمناً وعلى رأسها الذهب والين الياباني وقد تنقلب الأمور ما أذا قرر مجلس الاحتياطي الاتحادي تخفيض جديد في برنامج شراء السندات الشهرية.

ارتفع الذهب بحلول الساعة 13:50بتوقيت جرينتش إلى  مستوي 1267.25دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1254.87 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1268.93دولار وأدنى مستوي 1248.86دولار.

تختتم اليوم اللجنة المفتوحة للسياسات النقدية بمجلس الاحتياطي الاتحادي الاجتماع الشهري الممتد منذ الأمس لدراسة السياسات النقدية المناسبة للاقتصاد الأمريكي واتخاذ قرار فيما يخص برنامج شراء السندات المقدر قيمته 75 مليار دولار شهرياً وذلك بعد قيامه بتخفيض قيمة البرنامج بنحو 10 مليار دولار شهرياً بالاجتماع السابق.

وبرنامج شراء السندات دفع أسعار الذهب إلى تسجيل ارتفاعات قياسية خلال الثلاث سنوات الأخيرة إلا أن التكهنات بقرب تخفيض البرنامج أدى إلى تسجيل المعدن أكبر خسارة سنوية له منذ 1981 م بعدما فقد من قيمته 28 في المئة خلال عام 2013م.

ويعلن مجلس الاحتياطي الاتحادي قراره بشأن السياسة النقدية في الساعة 1900 بتوقيت جرينتش ، التوقعات تشير إلى تخفيض برنامج شراء السندات إلى 65 مليار دولار شهرياً على أن توزع بين 35 مليار دولار سندات خزانة و30 مليار سندات عقارية ،مع توقعات الإبقاء على أسعار الفائدة منخفضة بين صفر ،0.25%.

الذهب يتراجع لثالث يوم والأنظار على اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي

تراجعت أسعار معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الأربعاء مواصلة خسائرها لثالث يوم علي التوالي وسط قلق المستثمرين قبيل بيان مجلس الاحتياطي الاتحادي عن مصير برنامج شراء السندات ،وتأثرت الأسعار من تباطؤ طلب المستثمرين على المعدن كملاذ آمن جراء انتعاش أسواق الأسهم بعد أن رفعت تركيا أسعار الفائدة الرئيسية وعودة الهدوء إلى الأسواق الناشئة.

وتراجع معدن الذهب بحلول الساعة 08:10بتوقيت جرينتش حول  مستوي 1251.75دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1254.87 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1256.01دولار وأدنى مستوي 1248.86دولار.

وأنهى الذهب تعاملات الأمس منخفضاً بنسبة 0.10 في المئة وسط ارتفاع العملة الأمريكية الدولار وبيانات إيجابية زادت من مؤشرات نمو الاقتصاد الأمريكي.

تختتم اليوم اللجنة المفتوحة للسياسات النقدية بمجلس الاحتياطي الاتحادي الاجتماع الشهري الممتد منذ الأمس لدراسة السياسات النقدية المناسبة للاقتصاد الأمريكي واتخاذ قرار فيما يخص برنامج شراء السندات المقدر قيمته 75 مليار دولار شهرياً وذلك بعد قيامه بالاجتماع السابق بتخفيض قيمة البرنامج بنحو 10 مليار دولار شهرياً.

وبرنامج شراء السندات دفع أسعار الذهب إلى تسجيل ارتفاعات قياسية خلال الثلاث سنوات الأخيرة إلا أن التكهنات بقرب تخفيض البرنامج أدى إلى تسجيل المعدن أكبر خسارة سنوية له منذ 1981 م بعدما فقد من قيمته 28 في المئة خلال عام 2013م.

ويعلن مجلس الاحتياطي الاتحادي قراره بشأن السياسة النقدية في الساعة 1900 بتوقيت جرينتش ،المتوقع تخفيض قيمة البرنامج إلى 65 مليار دولار شهرياً والإبقاء على أسعار الفائدة ثابتة دون تغيير. 

الذهب يتراجع من أعلى مستوى فى شهرين مع انتعاش العملة الأمريكية

تراجع معدن الذهب بالسوق الأوروبى يوم الأثنين بعدما سجل أعلى مستوى فى شهرين بالسوق الأسيوية يأتى هذا التراجع ضمن عملية تصحيح وجنى ارباح مدعومة بانتعاش العملة الأمريكية الدولار مقابل الين اليابانى واليورو ،وزاد من الضغوط السلبية مخاوف من قيام مجلس الاحتياطى الاتحادى بخفض جديد فى برنامج شراء السندات.

وتراجع الذهب بحلول الساعة 13:45بتوقيت جرينتش إلى  مستوي 1260.66دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1269.05 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1278.16دولار الأعلى منذ20 تشرين الثانى نوفمبر وأدنى مستوي 1258.68دولار.

وسجل المعدن أعلى مستوى فى شهرين 1278.16 دولار للأونصة مع اقبال المستثمرين على شراء المعدن كملاذ آمن وسط مخاوف بشأن الهبوط الحاد فى اسواق الأسهم العالمية على اثر تراجع حاد لعملات الاسواق الناشئة.

وصعد مؤشر الدولار الذى يقيس اداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية بنسبة 0.1 فى المئة مواصلة تقليص خسائره من أدنى مستوى فى ثلاثة أسابيع بفضل صعود العملة الأمريكية مقابل اليورو والين اليابانى.

وينتظر المستثمرين اجتماع مجلس الاحتياطى الاتحادى الذى يبدأ غداً الثلاثاء لمدة يومين لمعرفة الخطط المستقبلية لبرنامج شراء السندات خاصة وان الاجتماع السابق شهد قرار تخفيض جزئى فى قيمة البرنامج بمقدار 10 مليار دولار لتصبح اجمالى المشتريات الشهرية من السندات 75 مليار دولار.

وفقد معدن الذهب 28 فى المئة من قيمته خلال عام 2013 مسجلاً أكبر خسارة سنوية للمعدن منذ عام 1981م وذلك بعدما تراجعت ثقة المستثمرين في المعدن كأداة تحوط من التضخم وكاستثمار بديل بعد أن أعلن مجلس الاحتياطي الاتحادي خططاً لتقليص مشترياته الشهرية الضخمة من السندات.

أسعار الذهب تسجل أعلى مستوى فى شهرين مع تزايد عمليات الطلب

ارتفعت أسعار معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الأثنين فى مستهل تعاملات الاسبوع مسجلة أعلى مستوى فى شهرين مواصلة موجة الصعود لثالث يوم على التوالى ،وذلك بفضل زيادة عمليات الطلب على المعدن كملاذ آمن فى مقابل بيع الاصول ذات المخاطر الاعلى فى الاسواق الناشئة.

وأنهى الذهب تعاملات يوم الجمعة مرتفعاً بنسبة 0.4 فى المئة ،وحقق ارتفاع بنسية 1.4 فى المئة على مدار تعاملات الاسبوع الماضى وهو الاسبوع الخامس على التوالى من الارتفاع للمعدن الثمين.

ويتداول معدن الذهب بحلول الساعة 08:10بتوقيت جرينتش حول  مستوي 1269.60دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1269.05 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1278.16دولار الأعلى منذ20 تشرين الثانى نوفمبر وأدنى مستوي 1266.06دولار.

الاسواق الناشئة

دفع هبوط عملات الاسواق الناشئة المستثمرين إلى عمليات بيع الاصول ذات العائد المرتفع الاسهم والسندات والاتجاه إلى شراء اداوت الملاذات الآمنة وعلى رأسها الذهب.

وهبطت العملة فى الارجنتين ووتعرض الريال البرازيلي لضغوط ليهوي إلى أدنى مستوياته في خمسة أشهر وفي أماكن أخرى في الأسواق الناشئة هبطت الليرة التركية الى مستوى قياسي متدن وتراجع الراند الجنوب أفريقي لأدنى مستوياته في خمس سنوات ،وهبطت عملات دول أخرى في أمريكا اللاتينية مثل البيزو المكسيكي ثم انتقلت الموجة إلى آسيا.

 الطلب الفعلى

تجاوز حجم التداول فى بورصة شانغهاى للذهب المعدل اليومى فى علامة قوية على انتعاش الطلب فى الصين والتى ربما تفوقت على الهند باعتبارها اكبر بلد مستهلك للذهب بالعالم.

وراتفعت مبيعات السبائك الذهبية فى استرالية 20 فى المئة خلال الشهر الجارى بالمقارنة بنفس الفترة من العام الماضى كمؤشر على ارتفاع الطلب على المعدن فى استراليا. 

الذهب يتراجع من مستوى مرتفع ضمن عملية تصحيح بعد تحقيق أكبر مكسب يومى فى ثلاثة أشهر

تراجعت أسعار معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الجمعة وذلك بعدما سجلت بالجلسة السابقة أعلى مستوى فى ستة أسابيع وحققت أكبر مكسب يومى فى ثلاثة أشهر إذ أن التراجع الحاد للأسهم العالمية خاصة الأمريكية وبيانات مخيبة للآمال عن الصناعات التحويلية في الصين عززت من جاذبية المعدن النفيس كملاذ آمن للمستثمرين.

وأنهى الذهب تعاملات الامس مرتفعاً بنسبة 2.3 فى المئة وسجل أعلى مستوى 1265.21 دولار للأونصة الاعلى منذ 10 كانون الاول ديسمبر الماضى.

وتراجع معدن الذهب بحلول الساعة 08:10بتوقيت جرينتش إلى  مستوي 1258.60دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1263.31 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1264.41دولار وأدنى مستوي 1256.84دولار.

الاسهم العالمية

موجة من الهبوط تسيطر على اسواق الاسهم العالمية ولا سيما الاسهم الأمريكية والاسيوية وذلك بعدما اثارت بيانات صينية مخاوف بشأن نمو ثانى أكبر اقتصاد بالعالم.

وانهت الاسهم الامريكية فى وول ستريت جلسة الامس على انخفاض حاد وهبط مؤشر داو جونز لليوم الثالث على التوالى وسط نتائج الشركات التى لم ترضى طموحات المستثمرين. 

وتراجع بجلسة اليوم مؤشرMSCI للأسهم الآسيوية 1.2 فى المئة ،هبط مؤشر نيكي القياسي للأسهم اليابانية 1.9 بالمئة مسجلا أدنى مستوياته في شهر،وتراجع مؤشر توبكس الياباني الأوسع نطاقا 1.8 بالمئة إلى 1264.60 نقطة.

الذهب يتماسك فوق أدنى مستوى فى أسبوعين وسط هبوط الاسهم العالمية وتراجع العملة الأمريكية

ارتفعت أسعار معدن الذهب مع بداية السوق الاوروبية يوم الخميس لتتماسك فوق أدنى مستوى فى أسبوعين والمسجل بتعاملات السوق الاسيوية ،ويدعم هذه الارتفاع اقبال المستثمرين على شراء المعادن النفيسة كملاذ آمن بعد بيانات ضعيفة فى الصين دفعت اسواق الاسهم العالمية فى اسيا إلى الهبوط بالاضافة إلى تراجع العملة الأمريكية مقابل العملات الاوروبية اليورو والجنيه الإسترلينى.

وأنهى الذهب تعاملات الامس متراجعاً بنسبة 0.3 فى ثانى يوم على التوالى من الخسارة نتيجة توقعات بخفض جديد فى برنامج شراء السندات الامريكى المحفز للاقتصاد الاكبر بالعالم.

وارتفع معدن الذهب بحلول الساعة 08:10بتوقيت جرينتش إلى  مستوي 1237.20دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1235.73 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1239.00دولار وأدنى مستوي 1231.44دولار الادنى فى نحو أسبوعين تحديداً الادنى منذ 10 من الشهر الجارى.

الاسهم الاسيوية

تراجع مؤشرMSCI للأسهم الآسيوية 1.0 فى المئة ،وأغلق مؤشر توبكس اليابانى الأوسع نطاقا على انخفاض 0.9 بالمئة إلى 1287.52 نقطة ،وتراجع مؤشر نيكي 400 الذي بدأ العمل به حديثا ويضم الشركات اليابانية ذات حقوق المساهمين المرتفعة والحوكمة القوية 0.9 بالمئة إلى 11625.77 نقطة.

مؤشر الدولار

تراجع مؤشر الدولار الذى يقيس اداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية بنسبة 0.3 فى المئة وسجل أدنى مستوى فى أسبوع فى ظل الارتفاع القوى لليورو والجنيه الإسترلينى مقابل الدولار .

الاقتصاد الصينى

أظهر مسح أولي للقطاع الخاص يوم الخميس ان نشاط قطاع الصناعات التحويلية في الصين انكمش في كانون الثاني يناير للمرة الاولى في ستة اشهر مع تراجع الطلبيات الجديدة.

وانخفض مؤشر ماركت/اتش إس بي سي لمدير المشتريات الي 49.6 في كانون الثانى من قراءة نهائية بلغت 50.5 في كانون الاول ديسمبر متراجعا عن مستوى 50 الذي يفصل بين نمو وانكماش النشاط.

الذهب يرتفع قليلاً ضمن عملية تصحيح بدعم من هبوط العملة الأمريكية الدولار

ارتفع معدن الذهب قليلاً بالسوق الأوروبى يوم الاربعاء وذلك ضمن عملية تصحيح بعد تسجيله بالجلسة السابقة أكبر خسارة يومية فى الثلاثة أسابيع الأخيرة ،يدعم هذا الارتفاع هبوط العملة الأمريكية الدولار لثالث يوم على التوالى مقابل أغلب العملات الرئيسية. 

ويتداول الذهب بحلول الساعة 13:24بتوقيت جرينتش حول  مستوي 1242.80دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1240.60 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1243.49دولار وأدنى مستوي 1238.03دولار.

ويحجم المستثمرون عن ضخ أموال جديدة في اسواق الذهب وسط تعافي الاقتصاد العالمي بقيادة الولايات المتحدة وهو ما يعزز أسواق الأسهم وينال من جاذبية المعدن النفيس.

مؤشر الدولار

تراجع مؤشر الدولار الذى يقيس اداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية بنسبة 0.1 فى المئة مسجلاً أدنى مستوى فى ثلاثة أيام ،يأتى هذا مع تراجع الدولار مقابل الجنيه الإسترلينى واليورو فى ظل غياب البيانات الهامة من الولايات المتحدة عن الاجندة الاقتصادية لهذا اليوم.

مجلس الاحتياطى الاتحادى

تتركز انظار المستثمرين هذه الفترة على توقعات نمو الاقتصاد الأمريكي ومتابعة بيانات سوق العمل وذلك قبيل اجتماع هام لمجلس الاحتياطى الاتحادى منتصف الاسبوع المقبل لدراسة اجراء خفض جديد فى قيمة برنامج شراء السندات المحفز للاقتصاد الأمريكى.

وفقد معدن الذهب 28 فى المئة من قيمته خلال عام 2013 مسجلاً أكبر خسارة سنوية للمعدن منذ عام 1981م وذلك بعدما تراجعت ثقة المستثمرين في المعدن كأداة تحوط من التضخم وكاستثمار بديل بعد أن أعلن مجلس الاحتياطي الاتحادي خططاً لتقليص مشترياته الشهرية الضخمة من السندات.