الذهب منتعش لكنه يتجه إلى تسجيل أكبر خسارة شهرية منذ يونيو

ارتفع معدن الذهب بالسوق الأوروبية يوم الجمعة مواصلاً موجة الصعود فى اطار عمليات التصحيح لليوم الثانى على التوالى ودعم هذا الصعود ارتفاع الطلب الفعلى فى الصين أكبر مستهلك للمعادن بالعالم ، لكن المعدن النفيس لا يزال متجها صوب أكبر خسارة شهرية له منذ يونيو حزيران وسط مؤشرات على أن تعافي الاقتصاد الأمريكي قد يؤدي إلى سحب برنامج التيسير النقدي.

وارتفع الذهب بحلول الساعة 13.05بتوقيت جرينتش إلى مستوي 1251.67دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1244.22 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1253.94دولار وأدنى مستوي 1240.80دولار.

التعاملات الشهرية

تراجع معدن الذهب على مدار تعاملات شهر تشرين الثانى نوفمبر بنحو 6 فى المئة متجهاً نحو تسجيل ثالث شهر من الخسارة المتتاليية خاصة فى ظل البيانات القوية الصادرة هذا الشهر عن الاقتصاد الامريكى والتى زادت من مؤشرات قيام مجلس الاحتياطى الاتحادى بتقليص برنامج التحفيز النقدى.

 وبرنامج التحفيز النقدى ساهم فى ارتفاعات قياسية فى أسعار الذهب خلال الثلاث سنوات الأخيرة الا ان التكهنات بقرب تخفيض البرنامج ساهم  فى تراجع المعدن بنحو 25 فى المئة خلال العام الجارى وهو ما يجعله في طريقه لتكبد أكبر خسائر سنوية في 13 عاما.

وظل الذهب دون 1300 دولار للاونصة خلال الاسابيع الثلاثة الماضية وتحرك في نطاقات ضيقة إلى حد بعيد في الجلسات القليلة الماضية بسب ضعف التعاملات بسبب عطلة عيد الشكر في الولايات المتحدة.

الطلب الصينى

بلغت واردات الصين من الذهب من هونغ كونغ 129.9 طن خلال شهر تشرين الاول اكتوبر وهو أعلى مستوى الاطلاق وفقاً للبيانات الصادرة عن الحكومة الصينية.

وقال مجلس الذهب العالمى ان الطلب على المعدن النفيس ارتفع بنسبة 30 فى المئة خلال 12 شهراً بنهاية أيلول سبتمبر الماضى ،ويستعد قريباً المجلس العالمى اعلان الصين اكبر مستهلك لمعدن الذهب بالعالم لتتخطى الهند لاول مرة بعد القيود المفروضة من الحكومة الهندية على واردات الذهب.

الذهب يواصل الارتفاع لليوم الثانى على التوالى مع قرب نهاية تعاملات شهرية

ارتفع معدن الذهب يوم الجمعة مواصلاً موجة الصعود فى اطار عمليات التصحيح لليوم الثانى على التوالى مع قرب نهاية تعاملات شهر تشرين الثانى نوفمبر باعتبار اليوم أخر أيام تداول الشهر والتى دائما ما تشهد تقفيل مراكز بيعية وجنى ارباح ،ويدعم عملية الارتفاع تراجع العملة الأمريكية الدولار مقابل اغلب العملات الرئيسية.

وأنهى الذهب تعاملات الأمس على ارتفاع بنسبة 0.7 فى المئة متعافياً من أدنى مستوى فى ثلاثة أيام 1234.85 دولار للأوقية.

وصعد الذهب بحلول الساعة 08:10بتوقيت جرينتش إلى مستوي 1248.16دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1244.22 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1249.53دولار وأدنى مستوي 1240.80دولار.

التعاملات الشهرية

تراجع معدن الذهب على مدار تعاملات شهر تشرين الثانى نوفمبر بنحو 6 فى المئة متجهاً نحو تسجيل ثالث شهر من الخسارة المتتاليية خاصة فى ظل البيانات القوية الصادرة هذا الشهر عن الاقتصاد الامريكى والتى زادت من مؤشرات قيام مجلس الاحتياطى الاتحادى بتقليص برنامج التحفيز النقدى.

وبرنامج التحفيز النقدى فى ارتفاعات قياسية فى أسعار الذهب خلال الثلاث سنوات الأخيرة الا ان التكهنات بقرب تخفيض البرنامج ساهم  فى تراجع المعدن بنحو 25 فى المئة خلال العام الجارى.

الطلب الصينى

بلغت وادرات الصين من الذهب من هونغ كونغ 129.9 طن خلال شهر تشرين الاول اكتوبر وهو أعلى مستوى الاطلاق وفقاً للبيانات الصادرة عن الحكومة الصينية.

وقال مجلس الذهب العالمى ان الطلب على المعدن النفيس ارتفع بنسبة 30 فى المئة خلال 12 شهراً بنهاية أيلول سبتمبر الماضى ،ويستعد قريباً المجلس العالمى اعلان الصين اكبر مستهلك لمعدن الذهب بالعالم لتتخطى الهند لاول مرة بعد القيود المفروضة من الحكومة الهندية على واردات الذهب.

الذهب يسجل أدنى مستوى فى ثلاثة أيام وسط مخاوف بشأن التحفيز الأمريكى

هبط معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الخميس إلى أدنى مستوى فى ثلاثة أيام وسط مخاوف بشأن قرب قيام مجلس الاحتياطى الاتحادى فى اجراءات تشديد السياسات النقدية فى ظل البيانات الإيجابية الصادرة بالامس عن الاقتصاد الأمريكى والتى تعزز من تحقيقه نمو أفضل من المتوقع بالربع الرابع.

وأنهى الذهب تعاملات الأمس على تراجع بنسبة0.4 فى المئة فى ثانى يوم من التراجع المتواصل فى ظل تباطؤ طلب المستثمرين على ادوات الاستثمارية الأكثر آمناً وسط الانباء عن تشكيل حكومة ائتلافية فى المانيا وتفاؤل بنمو الاقتصاد الأمريكى.

ويتداول الذهب بحلول الساعة 07:55بتوقيت جرينتش حول مستوي 1240.30دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1237.67 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1242.00دولار وأدنى مستوي 1234.85دولار.

الاقتصاد الأمريكى

عززت البيانات الصادرة بالأمس فى الولايات المتحدة الأمريكية موجة التفاؤل تجاه تحقيق نمو افضل من المتوقع للاقتصاد الأكبر بالعالم خلال الربع الرابع الذى شاهد أزمة الاغلاق الحكومى ورفع سقف الديون. 

طلبات اعانة البطالة الأسبوعية إلى أدنى مستوى فى نحو شهرين ،وانخفضت بمقدار 10الاف طلب للاسبوع المنتهى 23 تشرين نوفمبر الثانى ،لتسجل أجمالى الطلبات 316 الف ، أفضل من التوقعات التى اشارت إلى 331 الف ، أفضل من القراءة السابقة المعدلة بالزيادة إلى 326 الف من 323 الف.

وزادت ثقة المستهلكين بالاقتصاد الأمريكى خلال شهر تشرين الثانى وسجلت القراءة النهائية لمؤشر جامعة ميشيغان لثقة المستهلكين تشرين الثانى ارتفاع إلى مستوي 75.1 ,أفضل من القراءة السابقة 72.0,أفضل من التوقعات التى اشارت إلى 73.1.

وزادت هذه البيانات من التوقعات حول قرب بداية قيام مجلس الاحتياطى الاتحادى فى تشديد السياسات النقدية وتخفيض برنامج شراء السندات المقدر قيمته 85 مليار دولار شهرياً.

الجدير بالذكر ان سياسة التحفيز النقدى ساهمت فى ارتفاعات قياسية فى أسعار الذهب خلال الثلاث سنوات الأخيرة الا ان التكهنات بقرب تخفيض سياسة التحفيز ساهمت فى تراجع المعدن بنحو 25 فى المئة خلال العام الجارى الذى شهد تحسناً ملحوظاً فى مؤشرات تعافى الاقتصاد الأمريكى.

أسعار الذهب تنتعش بالتعاملات الأسيوية وسط تراجع العملة الأمريكية

ارتفع معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الاربعاء مقلصاً خسائر جلسات الأمس وذلك وسط تراجع العملة الامريكية مقابل أغلب العملات الرئيسية وينتظر المستثمرين بيانات عديدة اليوم فى الولايات المتحدة الأمريكية بحثاً عن مؤشرات جديدة لتحديد توقيت بدء مجلس الاحتياطى الاتحادى فى اجراءات خفض برنامج التحفيز.

وأنهى الذهب تعاملات الأمس على تراجع بنسبة0.7 فى المئة وسط تباطؤ طلب المستثمرين على المعدن النفيس كملاذ آمن وإستمرار تصفية مراكز شرائية لصناديق تحوط كبرى.

وصعد الذهب بحلول الساعة 08:10بتوقيت جرينتش إلى مستوي 1245.30دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1241.51 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1246.79دولار وأدنى مستوي 1241.36دولار.

مؤشر الدولار

تراجع مؤشر الدولار الذى يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية بنسبة 0.1 فى المئة خلال التعاملات الأسيوية ،وتراجع الدولار إلى أدنى مستوى فى نحو شهر مقابل اليورو وإستمر الجنيه الإسترلينى فى صعوده لثانى يوم مقابل العملة الأمريكية.

وإستمرار هبوط الدولار الأمريكى يدعم ارتفاع أسعار السلع والمعادن المقاومة بالدولار ،وهو ما انعكس على ارتفاع أسعار الذهب والفضة بالتعاملات الأسيوية.

الاقتصاد الأمريكى

ينتظر المستثمرين العديد من البيانات الهامة للاقتصاد الأمريكى بحثاً عن مؤشرات جديدة تدعم امكانية تحديد توقيت بدء مجلس الاحتياطى الاتحادى فى اجراءات تخفيض برنامج التحفيز النقدي.

تصدر طلبات اعانات البطالة الاسبوعية بشكل استثنائى اليوم نتجية عطلة عيد الشكر غداً الخميس ،وتصدر طلبيات السلع المعمرة لشهر تشرين الاول ،ومؤشر جامعة ميشيغان لثقة المستهلكين لشهر تشرين الثانى نوفمبر.

وسياسة التحفيز النقدى ساهمت فى ارتفاعات قياسية فى أسعار الذهب خلال الثلاث سنوات الأخيرة الا ان التكهنات بقرب تخفيض سياسة التحفيز ساهمت فى تراجع المعدن بنحو 25 فى المئة خلال العام الجارى الذى شهد تحسناً ملحوظاً فى مؤشرات تعافى الاقتصاد الأمريكى.

أسعار الذهب تتراجع من أعلى مستوى فى أسبوع وسط تقييم المستثمرين للبيانات الأمريكية

تراجع معدن الذهب مع إفتتاح السوق الأمريكية يوم الثلاثاء من أعلى مستوى فى أسبوع المسجل بالسوق الأسيوية وذلك وسط تقييم المستثمرين للبيانات الامريكية بحثاً عن مؤشرات لمستقبل برنامج شراء السندات الذى ينفذه مجلس الاحتياطى الاتحادى لتحفيز الاقتصاد الأكبر فى العالم.

وتراجع الذهب بحلول الساعة 13.45بتوقيت جرينتش إلى مستوي 1246.30دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1250.55 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1257.79دولار الأعلى منذ 20 من الشهر الجارى وأدنى مستوي 1245.37دولار.

الاقتصاد الأمريكى

سجلت البيانات الصادرة اليوم فى الولايات المتحدة الأمريكية ارتفاع تصريحات البناء خلال شهر آيلول سبتمبر وشهر تشرين الاول اكتوبر ،وسجلت أسعار المنازل مستوى قياسى خلال شهر آيلول سبتمبر بعدما قفز مؤشر ستاندرد آند بورز المركب 20 لأسعار المنازل السنوي لشهر آيلول أغسطس مرتفعاً بنسبة13.3% ،أفضل من القراءة السابقة التى سجلت نسبة 12.8% ،أفضل من التوقعات التى اشارت إلى ارتفاع بنسبة13.0%.

وتدعم هذه البيانات التوقعات التى تشير إلى اقتراب قيام مجلس الاحتياطى الاتحادى بتقليص برنامج شراء السندات المقدر قيمته 85 مليار دولار شهرياً.

هذا وينتظر المستثمرين أخر البيانات الصادرة اليوم عن الاقتصاد الأمريكى ،حيث يصدر بيان ثقة المستهلكين لشهر تشرين الثانى نوفمبر المتوقع 72.2 من 71.2 خلال تشرين الاول.

وسياسة التحفيز الأمريكية ساهمت فى ارتفاعات قياسية فى أسعار المعدن خلال الثلاث سنوات الأخيرة الا ان التكهنات بقرب تشديد السياسات النقدية ساهمت فى تراجع المعدن بنحو 25 فى المئة خلال العام الجارى الذى شهد تحسناً ملحوظاً فى مؤشرات تعافى الاقتصاد الأمريكى.

صندوق SPDR

تراجعت حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات المدعومة بالذهب على مستوى العالم إلى مستوى 848.91 طن مترى أمس الأثنين وهو أدنى مستوي منذ شباط فبراير 2009م ،وتراجعت حيازات الصندوق على مدار هذا العام بنحو 38 فى المئة.

أسعار الذهب ترتفع لثانى يوم وتسجل أعلى مستوى فى أسبوع

ارتفع معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الثلاثاء مواصلاً موجة الصعود ضمن عمليات التصحيح لثانى يوم على التوالى وسجل أعلى مستوى فى نحو أسبوع يأتى هذا وسط حالة عدم اليقين تجاه توقيت بدء مجلس الاحتياطى الاتحادى فى اجراءات خفض برنامج التحفيز النقدى.

وأنهى الذهب تعاملات الأمس على ارتفاع بنسبة0.7 فى المئة بعد تسجيله أدنى مستوى فى أربعة أشهر ونصف 1227.59 دولار للاونصة الأدنى منذ 8 تموز يوليو الماضى.

وصعد الذهب بحلول الساعة 07:55بتوقيت جرينتش إلى مستوي 1254.30دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1250.55 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1257.79دولار الأعلى منذ يوم 20من الشهر الجارى وأدنى مستوي 1249.77دولار.

الاقتصاد الأمريكى

اثارت البيانات الصادرة بالأمس فى الولايات المتحدة الأمريكية الشكوك فى تحقيق تعافى قوى للاقتصاد الأمريكى مما يزيد من احتمالية ابقاء مجلس الاحتياطى الاتحادى على برنامج التحفيز النقدى لفترة اطول قد تمتد على مدار العام القادم.

وينتظر المستثمرين اليوم بيانات هامة للاقتصاد الأمريكى عن قطاع الأسكان وأسعار المنازل وثقة المستهلكين ،وذلك بحثاً عن مؤشرات جديدة تبدد حالة الشك تجاه تحقيق تعافى قوى للاقتصاد الأكبر بالعالم.

وسياسة التحفيز الأمريكية ساهمت فى ارتفاعات قياسية فى أسعار المعدن خلال الثلاث سنوات الأخيرة الا ان التكهنات بقرب تشديد السياسات النقدية ساهمت فى تراجع المعدن بنحو 25 فى المئة خلال العام الجارى الذى شهد تحسناً ملحوظاً فى مؤشرات تعافى الاقتصاد الأمريكى.

صندوق SPDR

تراجعت حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات المدعومة بالذهب على مستوى العالم إلى مستوى 848.91 طن مترى أمس الأثنين وهو أدنى مستوي منذ شباط فبراير 2009م ،وتراجعت حيازات الصندوق على مدار هذا العام بنحو 38 فى المئة.

الذهب قرب أدنى مستوى فى أربعة أشهر ونصف وسط توقعات بمزيد من التراجع

إستقر معدن الذهب بالسوق الأوروبية يوم الأثنين بالقرب من أدنى مستوى فى أربعة اشهر ونصف المسجل بالسوق الأسيوية وسط توقعات بمزيد من التراجع فى ظل تباطؤ طلب المستثمرين على الذهب كملاذ آمن وارتفاع شهية المخاطرة بشراء الاصول ذات العائد المرتفع خاصة مع حالة الارتياح التى تسود الاسواق المالية فى اعقاب اتفاقية جنيف حول برنامج إيران النووى.

وتراجع الذهب بحلول الساعة 13.15بتوقيت جرينتش إلى مستوي 1229.13دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1242.12 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1244.15دولار وأدنى مستوي 1227.83دولار الادنى منذ 8 تموز يوليو الماضى.

مؤشر الدولار

ارتفع مؤشر الدولار الذى يقيس اداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية بنسبة 0.3 فى المئة وذلك فى مستهل تعاملات الأسبوع ،وارتفاع العملة الأمريكية لايصب فى صالح ارتفاع السلع والمعادن،وينتظر الاقتصاد الأمريكى بيان هام عن مبيعات المنازل قيد الانتظار لشهر تشرين الاول اكتوبر المتوقع ارتفاع بنسبة 2.2% من انخفاض بنسبة5.6% خلال آيلول سبتمبر.

برنامج إيران النووى

بعد جولة ثالثة من المفوضات نجحت الدول الغربية فى التوصل إلى اتفاق مع الجمهورية الاسلامية الايرانية حول برنامج طهران النووى يقضى بايقاف جزئى للبرنامج فى مقابل رفع محدود للعقوبات المفروضة على الاقتصاد الايرانى.

وساد الارتياح الاسواق المالية فى اعقاب هذه الاتفاق وهو ما زاد من تباطؤ طلب المستثمرين على الادوات الاستثمارية الأكثر آمناً وعلى رأسها الين اليابانى والمعادن النفيسة.

صندوق SPDR

تراجعت حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات المدعومة بالذهب على مستوى العالم إلى مستوى 852.21 طن مترى يوم الجمعة وهو أدنى مستوي منذ شباط فبراير 2009م ،وتراجعت حيازات الصندوق على مدار هذا العام بنحو 38 فى المئة.

الذهب يسجل أدنى مستوى فى أربعة أشهر ونصف وسط صعود الدولار الأمريكى واتفاق إيران النووى

هبط معدن الذهب يوم الأثنين فى مستهل تعاملات الأسبوع إلى أدنى مستوى فى أربعة أشهر ونصف وذلك وسط صعود العملة الأمريكية الدولار ،وتباطؤ طلب المستثمرين على ادوات الملاذات الآمنة وعلى رأسها الذهب بعد التوصل إلى اتفاق بشأن برنامج إيران النووى.

وأنهى الذهب تعاملات يوم الجمعة بدون تغيير يذكر ،بينما سجل نسبة تراجع 3.6 فى المئة على مدار تعاملات الأسبوع الماضى فى أكبر خسارة أسبوعية منذ آوائل آيلول سبتمبر الماضى.

وتراجع الذهب بحلول الساعة 08:15بتوقيت جرينتش إلى مستوي 1232.40دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1242.12 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1244.15دولار وأدنى مستوي 1228.77دولار الادنى منذ 8 تموز يوليو الماضى.

مؤشر الدولار

ارتفع مؤشر الدولار الذى يقيس اداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية بنسبة 0.2 فى المئة وذلك فى مستهل تعاملات الأسبوع الحالى ،وارتفاع العملة الأمريكية لايصب فى صالح ارتفاع السلع والمعادن المقاومة بالدولار الأمريكى.

برنامج إيران النووى

بعد جولة ثالثة من المفوضات نجحت الدول الغربية فى التوصل إلى اتفاق مع الجمهورية الاسلامية الايرانية حول برنامج طهران النووى يقضى بايقاف جزئى للبرنامج فى مقابل رفع محدود للعقوبات المفروضة على الاقتصاد الايرانى.

وساد الارتياح الاسواق المالية فى اعقاب هذه الاتفاق وهو ما زاد من تباطؤ طلب المستثمرين على الادوات الاستثمارية الأكبر آمناً وعلى رأسها الين اليابانى والمعادن النفيسة.

صندوق SPDR

تراجعت حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات المدعومة بالذهب على مستوى العالم إلى مستوى 852.21 طن مترى يوم الجمعة وهو أدنى مستوي منذ شباط فبراير 2009م ،وتراجعت حيازات الصندوق على مدار هذا العام بنحو 38 فى المئة.

الذهب يستقر بالقرب من أدنى مستوى فى أربعة أشهر وقد يسجل أكبر خسارة أسبوعية منذ سبتمبر

إستقر معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الخميس بالقرب من أدنى مستوى فى أربعة أشهر فى طريقه إلى تسجيل أكبر خسارة أسبوعية منذ آيلول سبتمبر الماضى متأثراً بمؤشرات قرب قيام بدء مجلس الاحتياطى الاتحادى فى اجراءات تخفيف السياسات التحفيزية.

وأنهى الذهب تعاملات الأمس الخميس على تراجع طفيف بلغ عند الاغلاق 0.1 فى المئة بعد تسجيله أدنى مستوى فى أربعة أشهر 1236.72دولار للأونصة.

ويتداول الذهب بحلول الساعة 08:10بتوقيت جرينتش حول مستوي 1244.29دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1243.34 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1246.11دولار وأدنى مستوي 1241.77دولار.

سياسة التحفيز الأمريكية

لا تزال سياسة التحفيز الأمريكية محط انظار جميع المستثمرين باسواق المال العالمية خاصة وان مؤشرات تعافى الاقتصاد الأمريكى قد زادت مؤخراً وهو ما يدعم إحتمالية قيام مجلس الاحتياطى الاتحادى بتخفيف هذه السياسة خلال الاجتماعات القادمة وهو ما اشار إليه محضر الاجتماع الأخير للمجلس الذى عقد في 29 و30 تشرين الأول أكتوبر.

وسياسة التحفيز الأمريكية ساهمت فى ارتفاعات قياسية فى أسعار المعدن خلال الثلاث سنوات الأخيرة الا ان التكهنات بقرب تشديد السياسات النقدية ساهمت فى تراجع المعدن بنحو 26 فى المئة خلال العام الجارى الذى شهد تحسناً ملحوظاً فى مؤشرات تعافى الاقتصاد الأمريكى أكبر اقتصاد بالعالم.

صندوق SPDR

تراجعت حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات المدعومة بالذهب على مستوى العالم إلى مستوى 856.71 طن مترى أمس الخميس وهو أدنى مستوي منذ شباط فبراير 2009م ،وتراجعت حيازات الصندوق على مدار هذا العام بنحو 37 فى المئة.

الذهب قرب أدنى مستوى فى أربعة أشهر وسط مخاوف تخفيف التحفيز الأمريكى

إستقر معدن الذهب بالسوق الأسيوية يوم الخميس بالقرب من أدنى مستوى فى أربعة أشهر المسجل بجلسة الأمس بعد أكبر هبوط يومى فى سبعة أسابيع وذلك وسط مخاوف بشأن تخفيف سياسة التحفيز النقدى فى الولايات المتحدة الأمريكية بعد أن اوضح محضر اجتماع مجلس الاحتياطى الاتحادى الاتجاه إلى بدء عملية التخفيف خلال الاجتماعات القليلة المقبلة فى ظل تحسن الاقتصاد الأمريكي بالفترة الأخيرة.

وأنهى الذهب تعاملات الأمس الاربعاء منخفضاً بمقدار 2.6 فى المئة بأكبر خسارة يومية منذ 1 تشرين الاول اكتوبر الماضى مسجلاً أدنى مستوى فى أربعة أشهر 1241.08دولار للأونصة.

ويتداول الذهب بحلول الساعة 07:45بتوقيت جرينتش حول مستوي 1245.51دولار للأونصة من مستوى الافتتاح 1242.68 دولار ،وسجل أعلى مستوي 1249.12دولار وأدنى مستوي 1242.58دولار.

سياسة التحفيز الأمريكية

اثار محضر الاجتماع الأخير لمجلس الاحتياطى الاتحادى موجة جديدة من المخاوف بالاسواق المالية بشأن اقتراب بدء تخفيف السياسة النقدية وبرنامج شراء السندات المقدر قيمته 85 مليار دولار شهرياً.

وأظهر محضرالاجتماع الذي عقد في 29 و30 تشرين الأول أكتوبر أن مسؤولي المجلس يتوقعون البدء في تقليص برنامج شراء السندات الضخم في أحد الاجتماعات القليلة القادمة فى ظل تحسن الاقتصاد الامريكى مؤخراً.

وسياسة التحفيز الأمريكية ساهمت فى ارتفاعات قياسية فى أسعار المعدن خلال الثلاث سنوات الأخيرة الا ان التكهنات بقرب تشديد السياسات النقدية ساهمت فى تراجع المعدن بنحو 26 فى المئة خلال العام الجارى الذى شهد تحسناً ملحوظاً فى مؤشرات تعافى الاقتصاد الأمريكى أكبر اقتصاد بالعالم.

صندوق SPDR

تراجعت حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات المدعومة بالذهب على مستوى العالم إلى مستوى 860.31 طن مترى أمس الاربعاء وهو أدنى مستوي منذ شباط فبراير 2009م.