ارتفاع أسعار الذهب لأول مرة في خمسة جلسات وسط توالي ارتداد مؤشر الدولار الأمريكي من الأعلى له هذا العام

تذبذبت العقود الآجلة لأسعار الذهب في نطاق ضيق مائل نحو التراجع خلال الجلسة الأمريكية لنشهد ارتدادها من الأدنى لها منذ 13 من كانون الأول/ديسمبر الماضي ولتعد بصدد خسائرها الأسبوعية والشهرية الثالثة على التوالي وخسائر ربع فصلة، وذلك وسط تراجع مؤشر الدولار الأمريكي موضحاً ارتداده للجلسة الثانية من الأعلى له منذ 14 من تموز/يوليو الماضي وفقاً للعلاقة العكسية عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الجمعة عن الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

في تمام الساعة 03:10 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفعت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 آب/أغسطس المقبل 0.14% لتتداول حالياً عند 1,252.70$ للأونصة موضحة ارتدادها من الأدنى لها في أكثر من ستة أشهر مقارنة مع الافتتاحية عند 1,251.00$ للأونصة، وسط تراجع مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.77% إلى مستويات 94.58 مقارنة بالافتتاحية عند 95.31.

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات الدخل والإنفاق الشخصي والتي أظهرت تباطؤ نمو الإنفاق الشخصي إلى 0.2% مقابل 0.5% في نيسان/أبريل، أسوء من التوقعات عند 0.4%، بينما أوضحت قراءة الدخل الشخصي تسارع النمو إلى 0.4% متوافقة مع التوقعات مقابل 0.2%، وأوضحت قراءة لمؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي المثبط استقرار النمو عند 0.2% متوافقة مع التوقعات.

كما تابعنا أظهرت القراءة السنوية لمؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي المثبط تسارع النمو عند 2.3% مقابل 2.0% في القراءة السنوية السابقة لشهر نيسان/أبريل، متفوقة بذلك على التوقعات عند 2.2%، بينما أوضحت قراءة مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الجوهري استقرار وتيرة النمو عند 0.2%، متوافقة مع التوقعات، وأظهرت القراءة السنوية للمؤشر ذاته تسارع النمو إلى 2.0% مقابل 1.8% متفوقة على التوقعات عند 1.9%.

وجاء ذلك قبل أن نشهد صدور قراءة مؤشر شيكاغو لمدراء المشتريات للشهر الجاري والتي أظهرت اتساعاً إلى ما قيمته 64.1 مقابل 62.7 في أيار/مايو الماضي، بخلاف التوقعات عند 60.1، وصولاً إلى الكشف عن القراءة النهائية لمؤشر جامعة ميشيغان لثقة المستهلكين والتي أظهرت تقلص الاتساع إلي ما قيمته 98.2 مقابل 99.3 في القراءة الأولية لشهر حزيران/يونيو، أسوء من التوقعات عند 99.1، ومقابل 98.0 في أيار/مايو. 

بخلاف ذلك، فقد كشف مجلس الذهب العالمي مؤخراً عن تراجع الطلب العالمي على المعدن الأصفر 7% خلال الربع الأول من العام الجاري 2018 إلى 973.5 طن متري، والذي يعد أدنى مستوى للطلب منذ الربع الأول من عام 2008، مضيفاً أن تراجع الطلب على الذهب كان بقيادة قطاع الاستثمار، وموضحاً أن إجمالي الاستثمار في المعدن الأصفر انخفض 27% إلى 287 طن مترى مقابل 393 طن متري في الربع الأول من العام الماضي 2017.

كما أفاد مجلس الذهب العالمي أن الاستثمار في السبائك والنقود الذهبية تراجع أيضا خلال الربع الأول 15%، بينما ارتفاع طلب البنوك المركزية على الذهب 42% إلى 116.5 طن متري، وبالأخص مع زيادة الطلب من قبل روسيا على المعدن الأصفر، في حين استقر الطلب على المجوهرات عند 487.7 طن متر خلال الربع الأول، وذلك بالتزامن مع نمو إمدادات المناجم 1% على الأساس السنوي خلال الربع الماضي إلى نحو 770 طن متري.

هذا وقد انخفضت حيازات الذهب لدى صندوق إس-بي-دي-إر جولد ترست الذي يعد أكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب يوم أمس الخميس بواقع 1.18 طن متري إلى إجمالي 820.51 طن متري، موضحة بذلك ثاني انخفاض يومي على التوالي، ويذكر أن حيازات الصندوق من الذهب ارتفعت في عام 2017 بنحو 3% إي بواقع 23.63 طن متري، بينما ارتفعت أسعار الذهب 13% في 2017.

استقرار سلبي لأسعار الذهب متغاضية عن تراجع مؤشر الدولار الأمريكي لأول مرة في أربعة جلسات

تذبذبت العقود الآجلة لأسعار الذهب في نطاق ضيق مائل نحو التراجع خلال الجلسة الآسيوية لنشهد الأدنى لها منذ 13 من كانون الأول/ديسمبر الماضي متغاضية بذلك عن انخفاض مؤشر الدولار الأمريكي موضحاً ارتداده للجلسة الثانية من الأعلى له هذا العام وفقاً للعلاقة العكسية بينهما على أعتاب البيانات الاقتصادية المرتقبة اليوم الجمعة من قبل الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

وفي تمام الساعة 03:42 صباحاً بتوقيت جرينتش تراجعت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 آب/أغسطس المقبل 0.05% لتتداول حالياً عند 1,250.40$ للأونصة مقارنة مع الافتتاحية عند 1,251.00$ للأونصة، بينما انخفض مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.38% إلى مستويات 94.95 مقارنة بالافتتاحية عند 95.31.

هذا وتترقب المستثمرين من قبل الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات الإنفاق والدخل الشخصي والتي قد تعكس تباطؤ نمو الإنفاق الشخصي إلى 0.4% مقابل 0.6% في نيسان/أبريل، مع تسارع نمو الدخل الشخصي إلى 0.4% مقابل 0.3% في نيسان/أبريل، ويذكر أن الإنفاق الشخصي يعكس إنفاق المستهلكين الذي يمثل أكثر من ثلثى الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي، بينما الدخل الشخصي يعكس وتيرة الأجور في الولايات المتحدة.

كما تتطلع الأسواق المالية أيضا من قبل أكبر اقتصاد في العالم صدور قراءة مؤشر شيكاغو لمدراء المشتريات والتي قد تظهرت تقلص الاتساع إلى 60.1 مقابل 62.7 في أيار/مايو، وذلك قبيل الكشف عن القراءة النهائية لمؤشر جامعة ميشيغان لثقة المستهلكين للشهر الجاري والتي قد تعكس تقلص الاتساع إلى 99.1 مقابل 99.3 في القراءة الأولية السابقة، وذلك مع صدور القراءة النهائية للمؤشر ذاته حيال توقعات المستهلكين للتضخم.

الذهب يحاول التعافي من أدنى مستوى فى 6 أشهر استنادا على توقف صعود الدولار الأمريكي

ارتفعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الجمعة للمرة الأولى فى خمسة أيام ، ضمن محاولات التعافي من أدنى مستوى فى ستة أشهر ، استنادا على توقف صعود الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات العالمية ، لكن توشك الأسعار على تكبد ثالث خسارة أسبوعية على التوالي ، وأكبر خسارة فصلية منذ الربع الرابع من عام 2016.

ارتفعت أسعار الذهب بأكثر من 0.2% حتى الساعة 09:10 بتوقيت جرينتش لتتداول عند مستوي 1,251.55$ للأونصة من مستوى الافتتاح 1,247.88$،وسجلت أعلى مستوي 1,252.79$ ، وأدنى مستوي 1,246.04$. 

انخفضت أسعار الذهب يوم الخميس بنسبة 0.3% ، فى رابع خسارة يومية على التوالي ، وسجلت أدنى مستوى فى ستة أشهر 1,245.92$ للأونصة ، بفعل قوة أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات العالمية.

تراجع مؤشر الدولار يوم الجمعة بأكثر من 0.6% ، مع تسارع عمليات التصحيح وجني الأرباح ، بعدما سجل بالأمس أعلى مستوى فى 11 شهرا عند 95.24 نقطة ، عاكسا توقف صعود العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات العالمية ، الأمر الذي يدعم حاليا على انتعاش أسعار الذهب والمعادن الأخرى المقومة بالدولار الأمريكي.

يأتي توقف صعود العملة الأمريكية لصالح ارتفاع العملة الأوروبية الموحدة اليورو ، خاصة بعد توصل زعماء الاتحاد الأوروبي لاتفاق ينهي مشاكل الهجرة ، بالإضافة إلى بيانات أظهرت ارتفاع وتيرة التضخم الأوروبية خلال حزيران/يونيو.

وعلى مدار الأسبوع الحالي فقدت أسعار الذهب حتى التعاملات الجارية نسبة 1.4% ، على وشك تكبد ثالث خسارة أسبوعية على التوالي ، وانخفضت الأسعار بنسبة 5.5% على مدار تعاملات الربع الثاني من هذا العام ،والتي تنتهي رسميا عند تسوية الأسعار اليوم ، بصدد تسجيل أكبر خسارة فصلية للمعدن الأصفر منذ الربع الرابع من عام 2016 ، بفعل قوة الدولار الأمريكي ، وضعف مستويات الطلب الاستثماري على أصول الملاذات الآمنة ، وعلامات على احتمالات تطبيع السياسة النقدية العالمية على المدى القريب والمتوسط.

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة  بالذهب انخفضت بالأمس بمقدار 1.18 طن متري،فى ثاني انخفاض يومي على التوالي، إلى إجمالي 820.51 طن متري. 

الذهب يهبط لدون 1250$ للمرة الأولى فى 6 أشهر بفعل صعود الدولار الأمريكي

تراجعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الخميس لدون 1250$ للأونصة للمرة الأولى فى ستة أشهر ، لتواصل خسائرها لليوم الرابع على التوالي ، بفعل صعود الدولار الأمريكي الواسع مقابل سلة من العملات العالمية.

تراجعت أسعار الذهب بأكثر من 0.1% حتى الساعة 09:45 بتوقيت جرينتش لتتداول عند مستوي 1,250.55$ للأونصة من مستوى الافتتاح 1,251.76$،وسجلت أعلى مستوي 1,254.10$ ، وأدنى مستوي 1,248.38$ الأدنى منذ 13 كانون الأول/ديسمبر 2017. 

انخفضت أسعار الذهب يوم الأربعاء بنسبة 0.6% ، فى ثالث خسارة يومية على التوالي ، بفعل صعود الدولار الأمريكي ، وضعف الطلب الاستثماري على المعدن كملاذ آمن.

ارتفع مؤشر الدولار يوم الخميس بأكثر من 0.1% ، مواصلا صعوده لليوم الثالث على التوالي ، مسجلا أعلى مستوى فى 11 شهرا عند 95.24 نقطة ، عاكسا استمرار عمليات شراء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات العالمية ، الأمر الذي يضغط حاليا على أسعار الذهب والمعادن الأخرى المقومة بالدولار الأمريكي.

تأتي عمليات شراء العملة الأمريكية مع تركيز المستثمرين على الجوانب الأساسية ، خاصة تلك المتعلقة بالاحتمالات القوية لقيام الاحتياطي الاتحادي”المركزي الأمريكي” بتسريع وتيرة رفع أسعار الفائدة خلال العام الحالي.

هذا وينتظر المستثمرين فى وقت لاحق اليوم بيانات نمو الاقتصاد الأكبر بالعالم خلال الربع الأول من هذا العام ، مع صدور الناتج المحلي الإجمالي بالقراءة النهائية ، التوقعات تشير إلى نمو بمعدل 2.2% بنفس القراءة السابقة ، وسجل الاقتصاد الأمريكي نمو بمعدل 2.9% خلال الربع الرابع /2017.

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة  بالذهب انخفضت بالأمس بمقدار 2.94 طن متري إلى إجمالي 821.69 طن متري. 

انخفاض أسعار الذهب للجلسة الرابعة على التوالي متغاضية عن ارتداد مؤشر الدولار الأمريكي من الأعلى له في قرابة عام

تذبذبت العقود الآجلة لأسعار الذهب في نطاق ضيق مائل نحو التراجع خلال الجلسة الأمريكية لنشهد الأدنى لها منذ 13 من كانون الأول/ديسمبر الماضي متغاضية بذلك عن ارتداد مؤشر الدولار الأمريكي من الأعلى له منذ 20 من تموز/يوليو الماضي وفقاً للعلاقة العكسية بينهما عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الخميس عن الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم العالم وعلى أعتاب حديث عضو اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح ورئيس بنك أتلانتا الاحتياطي الفيدرالي رافائيل بوستيك في أتلانتا.

في تمام الساعة 02:57 مساءاً بتوقيت جرينتش انخفضت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 آب/أغسطس المقبل 0.21% لتتداول حالياً عند 1,253.50$ للأونصة موضحة الأدنى لها في أكثر من ستة أشهر مقارنة مع الافتتاحية عند 1,256.10$ للأونصة، بينما انخفض مؤشر الدولار الأمريكي 0.17% إلى مستويات 95.13 موضحاً ارتداده من الأعلى له هذا العام مقارنة بالافتتاحية عند 95.29. 

هذا وتابعنا عن الاقتصاد الأمريكي الكشف عن القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي للربع الأول والتي أظهرت تقلص اتساع أكبر اقتصاد في العالم إلى 2.0% مقارنة بالقراءة الثانية السابقة والتوقعات عند نمو 2.2%، ومقابل نمو 2.9% في الربع الرابع، بينما أوضحت القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي المقاس بالأسعار تسارع النمو إلى 2.2% مقارنة بالقراءة الثانية السابقة والتوقعات عند نمو 1.9% ومقابل نمو 2.3% في الربع الرابع،

بخلاف ذلك، فقد تابعنا أيضا عن أكبر اقتصاد في العالم الكشف عن القراءة الأسبوعية لمؤشر طلبات الإعانة والتي أظهرت ارتفاعاً بواقع 9 ألف طلب إلى 227 ألف طلب مقابل 218 ألف طلب، بخلاف التوقعات عند 220 ألف طلب،  بينما أوضحت قراءة طلبات الإعانة المستمرة للأسبوع المنقضي في 16 من حزيران/يونيو الجاري انخفاضاً بواقع 21 ألف طلب لنحو 1,705 ألف طلب مقابل نحو 1,7426 ألف طلب، بخلاف التوقعات عند نحو 1,718 ألف طلب. 

بخلاف ذلك، فقد كشف مجلس الذهب العالمي مؤخراً عن تراجع الطلب العالمي على المعدن الأصفر 7% خلال الربع الأول من العام الجاري 2018 إلى 973.5 طن متري، والذي يعد أدنى مستوى للطلب منذ الربع الأول من عام 2008، مضيفاً أن تراجع الطلب على الذهب كان بقيادة قطاع الاستثمار، وموضحاً أن إجمالي الاستثمار في المعدن الأصفر انخفض 27% إلى 287 طن مترى مقابل 393 طن متري في الربع الأول من العام الماضي 2017.

كما أفاد مجلس الذهب العالمي أن الاستثمار في السبائك والنقود الذهبية تراجع أيضا خلال الربع الأول 15%، بينما ارتفاع طلب البنوك المركزية على الذهب 42% إلى 116.5 طن متري، وبالأخص مع زيادة الطلب من قبل روسيا على المعدن الأصفر، في حين استقر الطلب على المجوهرات عند 487.7 طن متر خلال الربع الأول، وذلك بالتزامن مع نمو إمدادات المناجم 1% على الأساس السنوي خلال الربع الماضي إلى نحو 770 طن متري.

هذا وقد انخفضت حيازات الذهب لدى صندوق إس-بي-دي-إر جولد ترست الذي يعد أكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب يوم أمس الأربعاء بواقع 2.94 طن متري إلى إجمالي 821.69 طن متري، ويذكر أن حيازات الصندوق من الذهب ارتفعت في عام 2017 بنحو 3% إي بواقع 23.63 طن متري، بينما ارتفعت أسعار الذهب 13% في 2017.

انخفاض أسعار الذهب للجلسة الرابعة على التوالي متغاضية عن الاستقرار السلبي لمؤشر الدولار الأمريكي

تذبذبت العقود الآجلة لأسعار الذهب في نطاق ضيق مائل نحو التراجع خلال الجلسة الآسيوية متغاضية بذلك عن الاستقرار السلبي لمؤشر الدولار الأمريكي وفقاً للعلاقة العكسية بينهما على أعتاب البيانات الاقتصادية المرتقبة اليوم الخميس من قبل الاقتصاد الأمريكي وانطلاق فعليات قمة الاتحاد الأوروبي الاقتصادية في بركسل.

وفي تمام الساعة 03:54 صباحاً بتوقيت جرينتش تراجعت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 آب/أغسطس المقبل 0.13% لتتداول حالياً عند 1,254.50$ للأونصة مقارنة مع الافتتاحية عند 1,256.10$ للأونصة، بينما انخفض مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.04% إلى مستويات 95.25 مقارنة بالافتتاحية عند 95.29.

هذا وتتطلع الأسواق المالية حالياً لما سوف تسفر عنه القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي الأمريكي والتي قد تعكس استقرار نمو أكبر اقتصاد في العالم عند 2.2% خلال الربع الأول من هذا العام مقابل نمو 2.9% في الربع الرابع من العام الماضي 2017.

وذلك التزامن مع الكشف عن القراءة الأسبوعية لطلبات الإعانة والتي قد تعكس ارتفاعاً بواقع 2 ألف طلب إلى 220 ألف طلب خلال الأسبوع المنقضي في 23 من حزيران/يونيو، بينما قد تعكس القراءة الأسبوعية لطلبات الإعانة المستمرة انخفاضاً بواقع 5 ألف طلب إلى 1,718 ألف طلب خلال الأسبوع المنقضي 16 من هذا الشهر.

كما يترقب المستثمرين عن كثب لما سوف تسفر عنه فعليات قمة الاتحاد الأوروبي الاقتصادية في بركسل والتي من المرتقب أن يتم من خلالها العمل على مجموعة حول للقضايا الاقتصادية العالمية، بما في ذلك الهجرة والأمن بالإضافة إلى الدفاع والاقتصاد.

تراجع أسعار الذهب للأدنى لها في ستة أشهر وسط ارتداد مؤشر الدولار الأمريكي من الأدنى له في قرابة أسبوعين

انخفضت العقود الآجلة لأسعار الذهب بقرابة الواحد بالمائة خلال الجلسة الأمريكية لنشهد الأدنى لها منذ 18 من كانون الأول/ديسمبر الماضي وسط ارتداد مؤشر الدولار الأمريكي من الأدنى له منذ 14 من حزيران/يونيو الجاري وفقاً للعلاقة العكسية عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم وعلى أعتاب الكشف عن ثقة المستهلك الأمريكي وحديث عضو اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح ورئيس بنك اتلانتا الاحتياطي الفيدرالي رافائيل في ألاباما.

في تمام الساعة 02:57 مساءاً بتوقيت جرينتش انخفضت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 آب/أغسطس المقبل 0.69% لتتداول حالياً عند 1,260.10$ للأونصة مقارنة مع الافتتاحية عند 1,268.90$ للأونصة، وسط ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.27% إلى مستويات 94.55 موضحاً ارتداده من الأدنى له في قرابة أسبوعين مقارنة بالافتتاحية عند 94.29.

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات سوق الإسكان مع صدور قراءة مؤشر ستاندرد آند بورز لأسعار المنازل والتي أوضحت تباطؤ النمو إلى 0.2% مقارنة بالقراءة السابقة لشهر آذار/مارس الماضي والتوقعات عند 0.4%، وذلك بالتزامن مع أظهر القراءة السنوية للمؤشر ذاته تباطؤ وتيرة النمو عند 6.6% مقابل 6.7% في القراءة السنوية السابقة لشهر آذار/مارس، بخلاف التوقعات التي أشارت لتسارع وتيرة النمو إلى 6.9%.

بخلاف ذلك، تتوجه أنظار المستثمرين حالياً لما سوف تسفر عنه قراءة مؤشر ثقة المستهلكين لشهر حزيران/يونيو والتي قد تعكس تقلص الاتساع إلى ما قيمته 127.6 مقابل 128.0 في أيار/مايو الماضي، وذلك بالتزامن مع صدور قراءة مؤشر راتشموند الصناعي للشهر ذاته والتي قد تعكس أيضا تقلص الاتساع إلى ما قميته 15 مقابل ما قيمته 16 في أيار/مايو، وذلك قبل أن نشهد حديث عضو اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح ورئيس بنك اتلانتا الاحتياطي الفيدرالي رافائيل في معهد برمنجهام للحقوق المدنية في ألاباما.

ويذكر أن مجلس الذهب العالمي قد كشف مؤخراً عن تراجع الطلب العالمي على المعدن الأصفر 7% خلال الربع الأول من العام الجاري 2018 إلى 973.5 طن متري، والذي يعد أدنى مستوى للطلب منذ الربع الأول من عام 2008، مضيفاً أن تراجع الطلب على الذهب كان بقيادة قطاع الاستثمار، وموضحاً أن إجمالي الاستثمار في المعدن الأصفر انخفض 27% إلى 287 طن مترى مقابل 393 طن متري في الربع الأول من العام الماضي 2017.

كما أفاد مجلس الذهب العالمي أن الاستثمار في السبائك والنقود الذهبية تراجع أيضا خلال الربع الأول 15%، بينما ارتفاع طلب البنوك المركزية على الذهب 42% إلى 116.5 طن متري، وبالأخص مع زيادة الطلب من قبل روسيا على المعدن الأصفر، في حين استقر الطلب على المجوهرات عند 487.7 طن متر خلال الربع الأول، وذلك بالتزامن مع نمو إمدادات المناجم 1% على الأساس السنوي خلال الربع الماضي إلى نحو 770 طن متري.

هذا وقد انخفضت حيازات الذهب لدى صندوق إس-بي-دي-إر جولد ترست الذي يعد أكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب يوم أمس الاثنين بواقع 4.42 طن متري إلى إجمالي 820.21 طن متري والذي يعد أدنى مستوى لها منذ 29 من آب/أغسطس الماضي، ويذكر أن حيازات الصندوق من الذهب ارتفعت في عام 2017 بنحو 3% إي بواقع 23.63 طن متري، بينما ارتفعت أسعار الذهب 13% في 2017.

تراجع أسعار الذهب للأدنى لها في ستة أشهر وسط ارتداد مؤشر الدولار الأمريكي من الأدنى له في قرابة أسبوعين

انخفضت العقود الآجلة لأسعار الذهب بقرابة الواحد بالمائة خلال الجلسة الأمريكية لنشهد الأدنى لها منذ 18 من كانون الأول/ديسمبر الماضي وسط ارتداد مؤشر الدولار الأمريكي من الأدنى له منذ 14 من حزيران/يونيو الجاري وفقاً للعلاقة العكسية عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم وعلى أعتاب الكشف عن ثقة المستهلك الأمريكي وحديث عضو اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح ورئيس بنك اتلانتا الاحتياطي الفيدرالي رافائيل في ألاباما.

في تمام الساعة 02:57 مساءاً بتوقيت جرينتش انخفضت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 آب/أغسطس المقبل 0.69% لتتداول حالياً عند 1,260.10$ للأونصة مقارنة مع الافتتاحية عند 1,268.90$ للأونصة، وسط ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.27% إلى مستويات 94.55 موضحاً ارتداده من الأدنى له في قرابة أسبوعين مقارنة بالافتتاحية عند 94.29.

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات سوق الإسكان مع صدور قراءة مؤشر ستاندرد آند بورز لأسعار المنازل والتي أوضحت تباطؤ النمو إلى 0.2% مقارنة بالقراءة السابقة لشهر آذار/مارس الماضي والتوقعات عند 0.4%، وذلك بالتزامن مع أظهر القراءة السنوية للمؤشر ذاته تباطؤ وتيرة النمو عند 6.6% مقابل 6.7% في القراءة السنوية السابقة لشهر آذار/مارس، بخلاف التوقعات التي أشارت لتسارع وتيرة النمو إلى 6.9%.

بخلاف ذلك، تتوجه أنظار المستثمرين حالياً لما سوف تسفر عنه قراءة مؤشر ثقة المستهلكين لشهر حزيران/يونيو والتي قد تعكس تقلص الاتساع إلى ما قيمته 127.6 مقابل 128.0 في أيار/مايو الماضي، وذلك بالتزامن مع صدور قراءة مؤشر راتشموند الصناعي للشهر ذاته والتي قد تعكس أيضا تقلص الاتساع إلى ما قميته 15 مقابل ما قيمته 16 في أيار/مايو، وذلك قبل أن نشهد حديث عضو اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح ورئيس بنك اتلانتا الاحتياطي الفيدرالي رافائيل في معهد برمنجهام للحقوق المدنية في ألاباما.

ويذكر أن مجلس الذهب العالمي قد كشف مؤخراً عن تراجع الطلب العالمي على المعدن الأصفر 7% خلال الربع الأول من العام الجاري 2018 إلى 973.5 طن متري، والذي يعد أدنى مستوى للطلب منذ الربع الأول من عام 2008، مضيفاً أن تراجع الطلب على الذهب كان بقيادة قطاع الاستثمار، وموضحاً أن إجمالي الاستثمار في المعدن الأصفر انخفض 27% إلى 287 طن مترى مقابل 393 طن متري في الربع الأول من العام الماضي 2017.

كما أفاد مجلس الذهب العالمي أن الاستثمار في السبائك والنقود الذهبية تراجع أيضا خلال الربع الأول 15%، بينما ارتفاع طلب البنوك المركزية على الذهب 42% إلى 116.5 طن متري، وبالأخص مع زيادة الطلب من قبل روسيا على المعدن الأصفر، في حين استقر الطلب على المجوهرات عند 487.7 طن متر خلال الربع الأول، وذلك بالتزامن مع نمو إمدادات المناجم 1% على الأساس السنوي خلال الربع الماضي إلى نحو 770 طن متري.

هذا وقد انخفضت حيازات الذهب لدى صندوق إس-بي-دي-إر جولد ترست الذي يعد أكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب يوم أمس الاثنين بواقع 4.42 طن متري إلى إجمالي 820.21 طن متري والذي يعد أدنى مستوى لها منذ 29 من آب/أغسطس الماضي، ويذكر أن حيازات الصندوق من الذهب ارتفعت في عام 2017 بنحو 3% إي بواقع 23.63 طن متري، بينما ارتفعت أسعار الذهب 13% في 2017.

الذهب يسجل مستوى أدنى جديد خلال 6 أشهر بفعل صعود الدولار الأمريكي

تراجعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الأربعاء لتواصل خسائرها لليوم الثالث على التوالي ، لتسجل مستوى أدنى جديد خلال ستة أشهر ، بفعل صعود الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات العالمية ، بالإضافة إلى استمرار ضعف الطلب على المعدن كملاذ آمن.

تراجعت أسعار الذهب بحوالي 0.2% حتى الساعة 10:45 بتوقيت جرينتش لتتداول عند مستوي 1,256.25$ للأونصة من مستوى الافتتاح 1,258.66$،وسجلت أعلى مستوي 1,259.48$ ، وأدنى مستوي 1,253.39$ الأدنى منذ 18 كانون الأول/ديسمبر 2017. 

فقدت أسعار الذهب بالأمس نسبة 0.5% ، فى ثاني خسارة يومية على التوالي ، بفعل صعود الدولار الأمريكي ،وتباطؤ طلب أصول الملاذات الآمنة.

انخفضت أسعار الذهب الأسبوع الماضي بنسبة 0.8%، فى ثاني خسارة أسبوعية على التوالي ، بفعل ضعف الطلب الاستثماري على أصول الملاذات الآمنة ، بالإضافة إلى الاحتمالات القوية لتطبيع السياسة النقدية العالمية.

ارتفع مؤشر الدولار يوم الأربعاء بأكثر من 0.1% ، مواصلا مكاسبه لليوم الثاني على التوالي ، مع استمرار عمليات شراء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات العالمية ، الأمر الذي يضغط حاليا على أسعار الذهب والمعادن الأخرى المقومة بالدولار الأمريكي.

لا يزال الطلب الاستثماري على المعدن النفيس”الذهب” كملاذ آمن ضعيفا ، مع تحسن شهية المخاطرة بالأسواق وانتعاش معظم أسواق الأسهم العالمية بقيادة أسهم النفط ،وفى ظل انحسار مخاوف تفاقم الخلافات التجارية العالمية.

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة  بالذهب زادت بالأمس بمقدار 4.42 طن متري إلى إجمالي 824.63 طن متري. 

تراجع أسعار الذهب للأدنى لها في أكثر ستة أشهر وسط توالي ارتداد مؤشر الدولار الأمريكي من الأدنى له في أسبوعين

انخفضت العقود الآجلة لأسعار الذهب خلال الجلسة الأمريكية لنشهد الأدنى لها منذ 14 من كانون الأول/ديسمبر الماضي وسط ارتداد مؤشر الدولار الأمريكي للجلسة الثانية على التوالي من الأدنى له منذ 14 من حزيران/يونيو الجاري وفقاً للعلاقة العكسية عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الأربعاء عن الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم وعلى أعتاب حديث عضو مجلس محافظي بنك الاحتياطي الفيدرالي راندال كوارلز في ولاية ايداهو.

في تمام الساعة 03:25 مساءاً بتوقيت جرينتش انخفضت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 آب/أغسطس المقبل 0.29% لتتداول حالياً عند 1,256.20$ للأونصة مقارنة مع الافتتاحية عند 1,259.90$ للأونصة، وسط ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.31% إلى مستويات 94.97 مقارنة بالافتتاحية عند 94.68.

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي صدور قراءة مؤشر مبيعات البضائع المعمرة التي تمثل نحو نصف الإنفاق الاستهلاكي الذي يمثل أكثر من ثلثي الناتج المحلي للولايات المتحدة والتي أظهرت تقلص التراجع إلى 0.6% مقابل 1.6% في نيسان/أبريل الماضي، أعلى من التوقعات التي أشارت لتراجع 0.9%، بينما أوضحت القراءة الجوهرية للمؤشر ذاته الثبات تراجع 0.3% مقابل ارتفاع 1.9%، أسوء من التوقعات عند ارتفاع 0.5%.

وجاء ذلك بالتزامن مع الكشف قراءة مؤشر الميزان التجاري للبضائع والتي أظهرت تقلص العجز إلى ما قيمته 64.8$ مليار مقابل 67.3$ مليار في نيسان/أبريل، بخلاف التوقعات التي أشارت لاتساع العجز إلى 68.9$ مليار، ومع أظهر قراءة مؤشر مخزونات الجملة والتي أظهرت تسارع وتيرة النمو إلى 0.5% مقابل 1.0% في نيسان/أبريل، بخلاف التوقعات عند 0.2%.

وصولاً إلى الكشف عن بيانات سوق الإسكان الأمريكي مع صدور قراءة مؤشر مبيعات المنازل القائمة والتي أظهرت تقلص التراجع إلى 0.5% مقابل 1.3% في نيسان/أبريل، بخلاف التوقعات التي أشارت لارتفاع 0.4%، ويأتي ذلك على أعتاب الحديث المرتقب لعضو مجلس محافظي بنك الاحتياطي الفيدرالي وأحد المصوتين السبع في اللجنة الفيدرالية راندال كوارلز عن التنظيم المالي في المؤتمر السنوي لجمعية اليوتا للمصرفيين.

بخلاف ذلك، فقد كشف مجلس الذهب العالمي مؤخراً عن تراجع الطلب العالمي على المعدن الأصفر 7% خلال الربع الأول من العام الجاري 2018 إلى 973.5 طن متري، والذي يعد أدنى مستوى للطلب منذ الربع الأول من عام 2008، مضيفاً أن تراجع الطلب على الذهب كان بقيادة قطاع الاستثمار، وموضحاً أن إجمالي الاستثمار في المعدن الأصفر انخفض 27% إلى 287 طن مترى مقابل 393 طن متري في الربع الأول من العام الماضي 2017.

كما أفاد مجلس الذهب العالمي أن الاستثمار في السبائك والنقود الذهبية تراجع أيضا خلال الربع الأول 15%، بينما ارتفاع طلب البنوك المركزية على الذهب 42% إلى 116.5 طن متري، وبالأخص مع زيادة الطلب من قبل روسيا على المعدن الأصفر، في حين استقر الطلب على المجوهرات عند 487.7 طن متر خلال الربع الأول، وذلك بالتزامن مع نمو إمدادات المناجم 1% على الأساس السنوي خلال الربع الماضي إلى نحو 770 طن متري.

هذا وقد ارتفعت حيازات الذهب لدى صندوق إس-بي-دي-إر جولد ترست الذي يعد أكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب يوم أمس الثلاثاء بواقع 4.42 طن متري إلى إجمالي 824.63 طن متري، ويذكر أن حيازات الصندوق من الذهب ارتفعت في عام 2017 بنحو 3% إي بواقع 23.63 طن متري، بينما ارتفعت أسعار الذهب 13% في 2017.